مقتل أردني بانفجار استهدف مبشرين غربيين بلبنان   
الأربعاء 1424/3/6 هـ - الموافق 7/5/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مبشرة أميركية اغتيلت بالرصاص في 21 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي في صيدا(رويترز)
أعلنت الشرطة اللبنانية أن أردنيا كان يضع عبوة متفجرة بعد منتصف الليلة الماضية أمام منزل زوجين من المبشرين الغربيين في طرابلس شمالي لبنان قد قتل بالانفجار.

وأضافت الشرطة أن الأردني المدعو جميل رفاعي قد تشوه جراء الحادث، مشيرة إلى أن الانفجار تسبب بأضرار في المطبخ وغرفة النوم في شقة المبشرين في القبة, وهو حي شعبي في مدينة طرابلس الواقعة على بعد ثمانين كيلومترا شمالي العاصمة بيروت. وحطم الانفجار أيضا ألواح الزجاج في المباني المجاورة وألحق أضرارا بأربع سيارات كانت متوقفة أمام المبنى.

وأفادت المعلومات الأولية للتحقيق أن الزوجين وهما الهولندي جاكوب غريفيون وزوجته الألمانية كانا يعيشان مع أولادهما الثلاثة منذ سنة ونصف في هذه الشقة.

واعتقلت الأجهزة الأمنية ثلاثة أشخاص على خلفية الحادث في طرابلس حيث تتواجد القوات السورية بقوة وتحتفظ بمكتبين لأجهزة استخباراتها العسكرية هناك.

ولم تعرف بعد دوافع الحادث، لكن المشاعر المعادية للغرب تتزايد في لبنان مع استمرار الانتفاضة الفلسطينية على الاحتلال الإسرائيلي والحرب التي قادتها الولايات المتحدة في العراق.

وكانت المبشرة الأميركية بوني بينر (31 عاما) اغتيلت بالرصاص في 21 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي 2002 في صيدا أكبر مدن جنوبي لبنان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة