الكويت لاتعارض بحث الشأن العراقي في القمة   
الأربعاء 20/12/1421 هـ - الموافق 14/3/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

صباح الأحمد الصباح
أعلنت الكويت اليوم أنها لاتعارض بحث الشأن العراقي في القمة العربية المرتقبة بالعاصمة الأردنية عمّان. وقال وزير الخارجية الكويتي صباح الأحمد الصباح إن بلاده لاتمانع إضافة بند بحث العقوبات الدولية على العراق أثناء القمة المقرر عقدها في السابع والعشرين والثامن والعشرين من الشهر الجاري.

ومن المقرر أن يقوم الوزير الكويتي بجولة عربية هذا الأسبوع تشمل كلا من مصر وسوريا ولبنان والأردن واليمن. وقال إنه يحمل رسائل من أمير الكويت الشيخ جابر الأحمد الجابر الصباح تتعلق بمؤتمر القمة. وأضاف أنه سيجري مشاورات مع نظرائه في الدول التي سيزورها.

وفي السياق ذاته أعلن الأردن اليوم أنه سيجري مباحثات منفصلة مع وزيري خارجية الكويت والعراق بشأن علاقات البلدين الشائكة. وقال وزير الإعلام الأردني طالب الرفاعي إن وزراء الخارجية العرب الذين اجتمعوا في وقت سابق بالقاهرة هذا الأسبوع طلبوا من الأردن ومصر وقطر السعي لتجسير الفجوة بين العراق والكويت قبيل انعقاد القمة. وأضاف الوزير الأردني أنهم قرروا أيضا إدراج المسألة العراقية في جدول أعمال القمة، وسيتم بحثها تحت عنوان الوضع بين العراق والكويت.

وكان العراق قد دعا الدول العربية يوم الاثنين الماضي إلى عدم مناقشة العقوبات الدولية المفروضة عليه منذ عشر سنوات. وطلب أن تركز الجهود بدلا عن ذلك على القضية الفلسطينية.

ويذكر أن دولا عربية عديدة وجهت نداءات قوية في الشهور الأخيرة لرفع العقوبات التي تفرضها الأمم المتحدة على العراق منذ غزوه للكويت عام 1990.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة