مانشستر يونايتد يتعرض للإذلال من فريق بالدرجة الثالثة   
الأربعاء 1435/11/2 هـ - الموافق 27/8/2014 م (آخر تحديث) الساعة 14:40 (مكة المكرمة)، 11:40 (غرينتش)

تعرض مانشستر يونايتد لهزيمة مذلة من فريق "أم كاي دونز" من الدرجة الثالثة بسقوطه أمامه صفر-4 في الدور الثاني من مسابقة كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة.

وعادة ما يستهل مانشستر يونايتد مشواره في الدور الرابع من هذه المسابقة، لكن نظرا لعدم خوضه إحدى المسابقتين الأوروبيتين هذا الموسم اضطر إلى الدخول مبكرا.

وعلى الرغم من عدم إشراك المدرب الجديد الهولندي لويس فان غال لتشكيلته الأساسية، فإنه في المقابل خاض المباراة بستة لاعبين دوليين أبرزهم ثنائي خط الهجوم داني ويلبيك والمكسيكي خافيير هرنانديز، بالإضافة إلى المدافع جوني إيفانز والبلجيكي عدنان يانوزاي والياباني شينغي كاغاوا والحارس الإسباني دافيد دي خيا.

لكن فريق الدرجة الثالثة كان الفريق الأفضل طوال مجريات اللعب، ونجح ويل غريغ في تسجيل هدفين وأضاف الاحتياطي بينيك أفوبي هدفين آخرين ليحقق فوزا تاريخيا وسط صدمة أنصار الشياطين الحمر والجهاز الفني.

وفشل مانشستر بالتالي في تحقيق أي فوز في مباراة رسمية بإشراف فان غال بعد خسارته أيضا مباراته الافتتاحية على ملعبه أمام سوانسي سيتي 1-2، ثم تعادله خارج الديار مع سندرلاند 1-1 في الدوري المحلي.

وطالب المدير الفني للنادي لويس فان غال جماهير ناديه بالصبر مع سعيه لتطبيق فلسفته بالفريق، وقال "إنه أمر صعب للغاية أن تبدأ مهمة تدريبية في الدوري الإنجليزي الممتاز بهزيمة على ملعبك ثم بتعادل ثم بهزيمة أخرى في مسابقة الكأس. بالنسبة للجماهير، ما زالت تجد صعوبة بالغة في الوثوق بفلسفة لويس فان غال".

وأضاف "ولكنكم يجب أن تثقوا فيّ لأنني موجود هنا بالفعل، وأعمل هنا على بناء فريق جديد. هذه العملية تحتاج الوقت، ولكننا نعرف جيدا ما نفعله".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة