إسرائيل والعرب.. السلام التائه   
الخميس 1426/12/27 هـ - الموافق 26/1/2006 م (آخر تحديث) الساعة 10:52 (مكة المكرمة)، 7:52 (غرينتش)

بدأت الجزيرة عرض برنامج وثائقي بعنوان "من كامب ديفد إلى الانسحاب من غزة، إسرائيل والعرب.. السلام التائه"، وهو سلسلة وثائقية من ثلاثة أجزاء تعالج السنوات الست الأخيرة من مسيرة التسوية العربية الإسرائيلية.

تعتمد السلسلة كمدخل زاوية نظر رؤساء ورؤساء حكومات وجنرالات ووزراء إلى جانب أولئك الذين يقفون خلف عمليات القصف والاغتيال، لتكشف ما حصل خلف الأبواب المغلقة وهو ما أدى إلى فشل مشروع التسوية واندلاع الانتفاضة.

تحتوي السلسلة على مقابلات صريحة وحصرية مع كل من الرئيس الأميركي السابق بيل كلينتون ورئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق إيهود باراك ورئيس الحكومة الحالية أرييل شارون والرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات، بالإضافة إلى وزراء السلطة الفلسطينية محمد دحلان وصائب عريقات ومحمد رشيد وسلام فياض ونبيل شعث.

الحلقة الأولى
تغطي أولى حلقات السلسلة الأشهر الـ18 الأخيرة من رئاسة كلينتون التي نذر فيها نفسه بشكل كامل تقريبا للمساعدة في تحقيق السلام بين باراك وعرفات.

كل ذلك الجهد رمي به جانبا عندما اقتحم شارون المسجد الأقصى، متسببا بذلك في اندلاع الانتفاضة الثانية.

الحلقة الثانية
وتركز الحلقة الثانية على الجهود التي بذلها وزير الخارجية الأميركي كولن باول من أجل الوصول إلى تسوية بين الإسرائيليين والفلسطينيين، وهي جهود وقع تحريفها عن مسارها من طرف زملائه المتشددين في إدارة الرئيس الأميركي جورج بوش.

الحلقة الثالثة
أما الحلقة الثالثة فتبحث كيفية انخراط جورج بوش في عملية السلام عن طريق حربه في العراق وحاجته إلى حشد حلفاء عرب ويحاول دفع شارون مجددا نحو السلام، ولكن عندما يلوح للجميع أن السلام ممكن يغير شارون قواعد اللعبة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة