عشرات الجرحى في مواجهات بين الشرطة المغربية ومتظاهرين   
الأحد 1429/6/4 هـ - الموافق 8/6/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:37 (مكة المكرمة)، 21:37 (غرينتش)

 
أصيب 44 شخصا بجروح بينهم 27 من رجال الأمن في صدامات عنيفة وقعت السبت بين قوات الأمن وشبان عاطلين عن العمل كانوا يحتلون مدخل ميناء سيدي افني جنوب غرب المغرب.

 

واستخدمت الشرطة القوة لإنهاء الحصار المفروض منذ أسبوع على الميناء من قبل شبان يحتجون على الفقر والبطالة، لكن الحكومة نفت روايات شهود عيان عن مقتل بعض المتظاهرين.

 

وقال مسؤول أمني محلي إن الميناء بقي تحت الحصار منذ 30 مايو/ أيار الماضي بسبب المظاهرات المتواصلة في سيدي افني "ما جعل السمك المعبأ في الشاحنات يتعرض للتلف"، وأشار إلى أن الشرطة ألقت القبض على 20 شخصا.

 

وأفاد أحد سكان سيدي افني شارك في المظاهرات بأن قوات الأمن هاجمت المتظاهرين بالكلاب والهري. وأضاف المتظاهر -الذي طلب عدم الكشف عن اسمه- "شاهدت بأم عيني جثتين في الشارع".

 

وقال دبلوماسي غربي تحدث هو الآخر شريطة عدم الكشف عن اسمه إن من وصفه "بشاهد عيان موثوق به" أبلغه بمقتل ثمانية أشخاص.

 

وأكد ناشطون حقوقيون في المنطقة أن السلطات فرضت حظر التجول في المدينة، مشيرين إلى اعتقالات واسعة تجرى هناك.

 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة