مقتل جندي أميركي وستة جنود عراقيين بهجمات متفرقة   
الجمعة 1430/1/13 هـ - الموافق 9/1/2009 م (آخر تحديث) الساعة 1:15 (مكة المكرمة)، 22:15 (غرينتش)
الجيش الأميركي بالعراق مازال يمنى بخسائر في الأرواح (الفرنسية-أرشيف) 

أعلن الجيش الأميركي مقتل أحد جنوده متأثرا بجراح أصيب بها عندما أطلق مسلحون النار عليه في شمال العراق، دون أن يورد أي تفاصيل أخرى عن  الحادث أو مكان وقوعه.
 
وقال المتحدث العسكري الأميركي ديفد بيركنز إن عدد الهجمات العنيفة في العراق انخفضت بنسبة 93% مقارنة بالذروة التي بلغها في عام 2006، ولكنه لم يعط أرقاما محددة. 
 
قتلى عراقيون
ومن جهتها ذكرت مصادر أمنية عراقية أن عددا من الجنود العراقيين قتلوا وجرح آخرون في هجمات متفرقة.
 
وقالت الشرطة العراقية إن قنبلتين مزروعتين في الطريق شمالي بغداد انفجرتا بشكل متتابع في وقت مبكر من صباح الخميس مما أدى إلى مقتل ستة جنود عراقيين وإصابة ثمانية آخرين بجراح.
 
وذكرت المصادر للأسوشيتد برس أن الهجوم استهدف دورية للشرطة في قرية قريبة من جلولاء على بعد 115 كيلومترا شمال بغداد بمحافظة ديالى، وكان من بين القتلى ضابط.
 
وفي مدينة الحويجة قضاء كركوك ذكرت الشرطة أن قنبلة مزروعة في الطريق انفجرت مستهدفة قافلة للجيش العراقي وأدت إلى مقتل جنديين وإصابة اثنين آخرين.
 
كما أفادت الشرطة العراقية أيضا بأن مسلحين قتلوا بالرصاص القائد المحلي لمنظمة بدر الشيعية في حي أميرلي بالقرب من طوز خورماتو على بعد 170كلم شمال بغداد.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة