بوش يوقع مشروع قانون بفرض عقوبات على السودان   
الأحد 15/11/1425 هـ - الموافق 26/12/2004 م (آخر تحديث) الساعة 0:34 (مكة المكرمة)، 21:34 (غرينتش)
القانون يحث الرئيس بوش على تشجيع أعضاء الأمم المتحدة على فرض عقوبات على الخرطوم (الفرنسية)
وقع الرئيس الأميركي جورج بوش مشروع قانون جديد يحث الحكومة الأميركية على تجميد أرصدة الحكومة السودانية ومسؤوليها للاحتجاج على الوضع في دارفور.
 
ويطلب "قانون 2004 حول السلام الشامل في السودان" من إدارة الرئيس بوش المساعدة في نشر مزيد من قوات الاتحاد الأفريقي في دارفور وفرض عقوبات على الخرطوم بما فيها حظر سفر مسؤوليها وتجميد أصولها وأصول الشركات التابعة لها أو لحزب المؤتمر الوطني.
 
كما يحث القانون الذي لا يعتبر ملزما الرئيس بوش على تشجيع أعضاء الأمم المتحدة على اتخاذ إجراءات مماثلة, بما فيها وقف استيراد النفط السوداني.
 
ويرصد القانون مبلغ 300 مليون دولار يذهب ثلثاها لتسهيل انتشار قوات الاتحاد الأفريقي في دارفور والثلث الآخر لتسهيل التوصل إلى اتفاق سلام في جنوب السودان حيث يستمر النزاع منذ 21 سنة, غير أن الأموال ستقتطع من برامج أخرى, إذ إن القانون الجديد يكتفي برصد المبالغ المالية ولا يوفرها.
 
وكانت الحكومة السودانية اعتبرت قبل أسبوعين أن القانون الجديد لا يغير من الأمر شيئا، لأن "الخرطوم توجد أصلا تحت حصار سياسي واقتصادي أميركي".


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة