كاميرون ينقلب على حزبه   
السبت 1431/6/9 هـ - الموافق 22/5/2010 م (آخر تحديث) الساعة 12:29 (مكة المكرمة)، 9:29 (غرينتش)

ديفد كاميرون زعيم حزب المحافظين (رويترز)
أمر رئيس الحكومة البريطانية ديفد كاميرون
في خطوة وصفتها صحيفة ديلي تلغراف بالانقلاب على الحزب- بإجراء تصويت فوري داخل حزب المحافظين الذي يتزعمه بهدف تغيير قواعد "لجنة 1922"، وهي منظمة تضم المحافظين في المقاعد الخلفية بمجلس العموم في البرلمان البريطاني.

وقال كاميرون إن وزراء الحكومة في المستقبل سيكونون من أعضاء اللجنة وسيصوتون على انتخاب مسؤوليها.

وترى الصحيفة في هذه الخطوة تجريدا لنواب المقاعد الخلفية من السلطة، ومحاولة لجعل مسؤول اللجنة التنفيذي يعمل لإرضاء الحكومة.

وكان الانقلاب ناجحا حسب تعبير ديلي تلغراف ولكنه مكلفا، فقد عارض 118 نائبا من أصل 286 التغيير، وهو ما يجعل ائتلاف الحزب يمر منذ البداية في مأزق، وتحت قيادة زعيم يفتقر إلى الشعبية.

وكان كاميرون قد استخدم في لقائه مع الحزب شعار حملته "سنكون جميعا معا" مستنكرا موقف "هم ونحن" بين النواب في المقاعد الخلفية والأمامية.

غير أن الصحيفة ترى أن الديمقراطية في بريطانيا تقوم على مبدأ "هم ونحن"، إذ إن "هم" تشير إلى المسؤولين عن الوزارات التي تدير البلاد، في حين "نحن" تعني أعضاء البرلمان وليس الوزراء- الذين يتولون مهمة محاسبة ومساءلة الوزراء.

فإذا لم يكن الأمر كذلك -والكلام لديلي تلغراف- فهذا يعني أن نوابا في المقاعد الخلفية لن يكون لهم دور سوى في معالجات ثانوية لمظالم الناخبين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة