الأمطار والفيضانات تقتل 150 شخصا في الصين   
الأربعاء 1423/4/1 هـ - الموافق 12/6/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

صيني يحمل امرأتين في أحد شوارع مدينة غوانغزهو التي غمرتها مياه الفيضانات (أرشيف)
ذكرت الصحف الصينية أن سوء الأحوال الجوية في الأيام الأخيرة الماضية شمالي الصين أسفر عن مقتل 150 شخصا على الأقل وفقد مئات آخرين.

ونقلت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) عن حصيلة رسمية صدرت مساء أمس أن 150 شخصا على الأقل قتلوا في إقليم شانكسي الأكثر تضررا بالأمطار الغزيرة التي هطلت نهاية الأسبوع الماضي على جزء كبير من شمال وغرب الصين.

وأوضحت الوكالة أن أعمال البحث تتواصل لتحديد أماكن المفقودين الذين قدر مسؤولون محليون عددهم بالمئات. وأضافت أن حوالي 300 مدينة وإقليم تضررت بدرجات متفاوتة بينما تهدم 80 ألف منزل وخصوصا في جنوب إقليم شانكسي على طول نهر هان. وسقط معظم القتلى في انهيارات أرضية أو سيول من الطين بعد أن فاضت مياه الأنهار الرئيسية في المنطقة.

وقد هطلت السبت والأحد كميات كبيرة من الأمطار على إقليم شانكسي الذي يعاني عادة من الجفاف مما سبب أضرارا في عدد كبير من الجسور والطرق والمنشآت الكهربائية وخطوط الهاتف. وفي منطقة نينغشان الواقعة في منطقة جبلية بشانكسي قتل 25 شخصا واعتبر 180 آخرون في عداد المفقودين, بالمقابل اعتبر أكثر من مائة شخص في عداد المفقودين بمنطقة فوبينغ, وفق معلومات جمعت من المكان.

ويقوم عمال بترميم جسر يبلغ طوله 368 مترا قرب العاصمة السابقة لإمبراطورية جيان كان قد انهار الأحد بعد دقائق من مرور قطار. يذكر أن الصين تشهد من حين لآخر سيولا مدمرة يعود آخرها إلى 1998 حيث قتل أكثر من أربعة آلاف شخص بعد فيضان عدة أنهار منها يانغتسي الذي يعبر الصين من الشرق إلى الغرب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة