مقتل لاعب في الجزائر بحجارة ألقتها الجماهير   
الأحد 1435/10/29 هـ - الموافق 24/8/2014 م (آخر تحديث) الساعة 9:58 (مكة المكرمة)، 6:58 (غرينتش)

لقي اللاعب الكاميروني ألبير إيبوسي مهاجم فريق شبيبة القبائل الجزائري حتفه أمس السبت عقب اعتداء من الجماهير الغاضبة إثر هزيمة فريقها على أرضه، مما دفع رابطة دوري المحترفين الجزائري لكرة القدم إلى غلق ملعب أول نوفمبر بمدينة تيزي وزو الذي جرت فيه المباراة لأجل غير معلوم.

وقالت قناة الهداف الرياضية التلفزيونية إن إيبوسي (25 عاما) هداف الدوري الجزائري الموسم الماضي أصيب في رأسه أثناء رشق جماهير شبيبة القبائل اللاعبين بالحجارة والألعاب النارية أثناء مغادرتهم الملعب بعد نهاية المباراة التي خسرها شبيبة القبائل من ضيفه اتحاد الجزائر 1-2 مساء أمس السبت في الجولة الثانية من دوري "موبيليس" للمحترفين.

وأدى هذا الاعتداء إلى تعرض اللاعب الكاميروني إلى إصابة في الرأس، وقد لفظ أنفاسه الأخيرة في المستشفى بعدما عجز الأطباء عن علاجه.

وكان إيبوسي قد سجّل هدف التعادل لشبيبة القبائل في الدقيقة 27 من ركلة جزاء، علما أنه سجل هدفا في المباراة التي تغلب فيها فريقه على مضيفه مولودية وهران 2-صفر في الجولة الأولى من الدوري السبت قبل الماضي.

وانضم إيبوسي لشبيبة القبائل الموسم الماضي بعقد يمتد لعامين قادما إليه من نادي بيراك الماليزي، وتوج معه بلقب هداف الدوري الجزائري بتسجيله 17 هدفا.

فاجعة وصدمة
ولاقى خبر موت اللاعب الكاميروني استياء عدد من الأطراف، حيث قال رئيس شبيبة القبائل محمد شريف حناشي إن "هذه فاجعة كبيرة.. إيبوسي كان إنسانا رائعا وهدافا كبيرا وكان عند حسن ظن الجميع".

من جهته عبّر رئيس رابطة دوري المحترفين محفوظ قرباج عن انزعاجه وفزعه الشديد لخبر وفاة إيبوسي، وقال إنه لا يصدق خبر وفاته.

رئيس رابطة دوري المحترفين محفوظ قرباج:
تصرف مؤسف أودى بحياة لاعب شاب تمكن خلال موسم واحد من كسب قلوب آلاف الجزائريين عبر كل ملاعب البلاد

ووصف قرباج الحادث بالكارثة التي حلت بكرة القدم الجزائرية، مضيفا أن "تصرفا مؤسفا أودى بحياة لاعب شاب تمكن خلال موسم واحد من كسب قلوب آلاف الجزائريين عبر كل ملاعب البلاد".

من جهته، أعرب رئيس اتحاد الكرة الجزائري محمد روراوة عن صدمته واستيائه وغضبه الشديد للوفاة المأساوية للاعب الكاميروني.

كما بدا مدرب شبيبة القبائل السابق عز الدين آيت جودي الذي أشرف من قبل على تدريب المهاجم الكاميروني مصدوما، وقال "يجب إيقاف كرة القدم في الجزائر".

اجتماع وتحقيق
وقالت رابطة دوري المحترفين في بيان لها على موقعها الإلكتروني إن رئيسها محفوظ قرباج دعا لاجتماع عاجل غدا الاثنين، كما قررت غلق ملعب أول نوفمبر بمدينة تيزي وزو لأجل غير معلوم.

وقررت أيضا استدعاء حكام المباراة التي جمعت شبيبة القبائل باتحاد الجزائر ومحافظ المباراة ومسؤولي نادي شبيبة القبائل في نفس اليوم للاستماع إليهم من قبل لجنة الانضباط.

يشار إلى أن تقارير صحفية ذكرت أن وزير الداخلية الجزائري الطيب بلعيز دعا لفتح تحقيق في وفاة المهاجم الكاميروني.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة