حفتر ينفي تعرضه لمحاولة اغتيال   
الأربعاء 1437/5/17 هـ - الموافق 24/2/2016 م (آخر تحديث) الساعة 1:07 (مكة المكرمة)، 22:07 (غرينتش)
نفى اللواء المتقاعد خليفة حفتر الثلاثاء تعرضه لمحاولة اغتيال، قائلا إن ما تعرض له هو حادث سير، وإن ما نشر عن محاولة اغتياله هو إشاعات سربها من وصفهم بالأعداء.

وقال حفتر -في كلمة متلفزة في مدينة بنغازي الثلاثاء- إنه لا صحة للأنباء حول تعرضه لمحاولة اغتيال، مؤكدا أن ما تعرض له خلال انتقاله من مقر القيادة في المرج إلى غرفة عمليات بنغازي كان مجرد حادث سير بسيط.

وأضاف أن النصر الذي حققته قواته ضد من وصفهم بـ"المتطرفين" في مدينة بنغازي، يعود إلى صبر الشعب والجنود، متوعدا بتحقيق النصر الكامل في بنغازي خلال الأيام القليلة القادمة على حد قوله.

وكان الجيش الموالي للحكومة المنبثقة عن البرلمان المنحل الذي يعقد جلساته في طبرق، قد أكد الاثنين في بيان أن موكب حفتر تعرُّض لحادث سير قتل على إثره ثلاثة من المرافقين، وجُرح آخر بسبب اصطدام سياراتهم بشاحنة وقود في الطريق الرابط بين الأبيار والمرج.

يذكر أن حفتر كان قد نجا من محاولة اغتيال في شرق ليبيا في يونيو/حزيران 2014، إثر عملية فجر فيها شخص نفسه بالقرب من مقر القيادة العامة (مقر إقامة حفتر) في منطقة المرج في بنغازي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة