هيئة محلفين أميركية تتهم كاهنا بالاعتداء الجنسي على أطفال   
الخميس 16/4/1423 هـ - الموافق 27/6/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ناشطون يحملون لافتات أثناء تظاهرة أمام كنيسة في بوسطن في أعقاب فضيحة تحرش كهنة بأطفال الشهر الماضي
وجهت هيئة محلفين بولاية كنتكي الأميركية أمس الأربعاء تهم الاستغلال الجنسي إلى أحد الكهنة بالولاية لقيامه بممارسة ما وصفته بالأعمال غير الأخلاقية مع عدد من الأطفال دون سن الخامسة عشرة.

وقالت هيئة المحلفين إن الكاهن لويس ميلر استغل عددا من الأطفال جنسيا أثناء عمله في كنائس عدة خلال الفترة من 1960 حتى 1982.

وقد أصدرت السلطات المعنية بالولاية أمرا باعتقال الكاهن المتهم، وقال محاميه إن موكله سيسلم نفسه للسلطات في وقت قريب.

وفي السياق ذاته أعلنت شرطة نيويورك أمس الأربعاء أنها اعتقلت كاهنا متهما باعتداء جنسي على فتى في الثانية عشرة. واعتقل بيتر كياري (41 عاما) أمس الأول في كنيسة كاثوليكية في حي كوينز بنيويورك حيث كان يعمل فيها بصفة كاهن ضيف, وفق ما أفاد الناطق باسم الشرطة.

وكياري متهم بالاعتداء الجنسي وارتكاب الفحشاء أثناء رحلة للكنيسة في 16 يونيو/ الماضي بمناسبة عيد الأب في الولايات المتحدة. ويواجه الكاهن عقوبة أقصاها السجن لمدة عام.

وسارع المسؤولون في الكنيسة إلى التوضيح أن الكاهن كان ضيفا على الأبرشية ولم يعين رسميا في الكنيسة. وكياري هو ثالث كاهن يتم اعتقاله خلال أكثر من شهر بقليل في أبرشية بروكلين التي تضم حي كوينز. واعتقل كاهن الأسبوع الماضي في تكساس بتهمة اغتصاب امرأة قبل عامين في بروكلين.

وتهز الكنيسة الكاثوليكية الأميركية منذ مطلع العام فضائح حول ارتكاب كهنة اعتداءات جنسية على أطفال وقاصرين, مما حمل المؤتمر الأسقفي الأميركي على إقرار تدابير سلوكية حيال الكهنة المتهمين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة