إسبانيا تسجن احترازيا مغربيا متهما بتجنيد مقاتلين للعراق   
الثلاثاء 18/12/1426 هـ - الموافق 17/1/2006 م (آخر تحديث) الساعة 11:43 (مكة المكرمة)، 8:43 (غرينتش)

السلطات الإسبانية اعتقلت 21 مشتبها به الأسبوع الماضي  (رويترز-أرشيف)

أصدر القضاء الإسباني أمرا بالسجن الاحترازي لعمر بقشة الذي يعتقد أنه الزعيم المفترض لشبكة تجنيد مقاتلين لتنفيذ هجمات انتحارية لحساب تنظيم القاعدة في العراق.

وكان المغربي عمر بقشة (23 عاما) اعتقل الخميس في إسبانيا للاشتباه أيضا بمساعدته ثلاثة أشخاص متهمين بضلوعهم في تفجيرات قطارات مدريد في 11 مارس/ آذار الماضي على الفرار من إسبانيا.

وباعتقال بقشة يرتفع إلى 15 إسلاميا مفترضا عدد الذين أرسلوا إلى السجن من أصل 21 معتقلا الأسبوع الماضي خلال حملة اعتقالات متواصلة لإسلاميين تشنها السلطات الإسبانية.

يذكر أن الإجراءات القضائية الإسبانية تنص على توجيه التهم رسميا للموقوفين بعد انتهاء التحقيق معهم.

وقد أفرج عن ثلاثة آخرين ووضعوا تحت المراقبة القضائية، فيما أخلي سبيل الثلاثة الآخرين حتى قبل عرضهم على قاض.

وتم توقيف 20 شخصا في مدريد وفيلانوفا وجيلترو ولاسرتي في إقليم الباسك شمال البلاد يشتبه بانتمائهم إلى خليتين تضمان 15 مغربيا وثلاثة إسبان وتركيا وجزائريا وفق ما أفادت به وزارة الداخلية.

ويشتبه بأن الموقوفين ينتمون إلى خليتين لتجنيد المقاتلين إحداهما في مدريد والثانية في فيلانوفا أي لا جيلترو بإقليم كاتالونيا شمال شرقي البلاد.

وتعتقد السلطات أن المشتبه بهم كانوا مرتبطين بالجزائري بليل بن قاسم المتهم بتنفيذ هجوم انتحاري تبناه تنظيم القاعدة أسفر عن 28 قتيلا من بينهم 19 عسكريا إيطاليا في قاعدة الناصرية في 12 نوفمبر/ تشرين الثاني 2003.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة