الاتحاد الأوروبي يعاقب أتليتكو مدريد على شغب جماهيره   
الأربعاء 1429/10/16 هـ - الموافق 15/10/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:31 (مكة المكرمة)، 21:31 (غرينتش)

فريق أتليتكو مدريد سيعلب مباراتين خارج ملعبه (الفرنسية)

عاقب الاتحاد الأوروبي لكرة القدم نادي أتليتكو مدريد الإسباني بخوض مباراتيه المقبلتين المقررتين على أرضه ضمن الدور الأول لمسابقة دوري أبطال أوروبا على ملعب محايد يبعد 300 كيلومتر عن العاصمة بعد حوادث الشغب التي بدرت من أنصاره خلال مباراته الأخيرة ضد مرسيليا الفرنسي في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الرابعة.

كما قرر الاتحاد إيقاف المكسيكي خافيير أغييري مدرب الفريق لمباراتين أيضا لسلوكه غير الرياضي.

واتهم الاتحاد الأوروبي النادي الإسباني بأنه لم ينظم مباراته مع مرسيليا بالشكل المطلوب مما أدى إلى وقوع حوادث بين أنصار الفريقين، كما اتهم أنصار أتليتكو بسوء السلوك وغرم النادي بـ150 ألف يورو.

وسيلعب أتليتكو مدريد بالتالي مباراتيه المقبلتين المقررتين أصلا على أرضه مع ليفربول الإنجليزي في 22 من الشهر الحالي وضد إيندهوفن الهولندي في 26 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، على ملعب محايد يبعد على الأقل 300 كلم عن العاصمة مدريد.

وشملت العقوبة أيضا قرار الإيقاف لمباراة ثالثة مع وقف التنفيذ لمدة خمسة أعوام وفي مختلف المسابقات الأوروبية، علما بأن النادي الإسباني يملك مهلة حتى 17 من الشهر الجاري لاستئناف عقوبات الاتحاد الأوروبي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة