المكوك إنديفور ينطلق إلى محطة الفضاء الدولية   
الثلاثاء 1429/3/5 هـ - الموافق 11/3/2008 م (آخر تحديث) الساعة 16:46 (مكة المكرمة)، 13:46 (غرينتش)
إنديفور يحمل جزءا من مختبر ياباني
ونظاما آليا كنديا (رويترز)

انطلق المكوك الفضائي الأميركي إنديفور صباح اليوم وعلى متنه سبعة رواد فضاء في مهمة نقل الجزء الأول من مختبر ياباني عملاق ونظام آلي كندي إلى المحطة الدولية.

وأقلع المكوك من مركز كينيدي الفضائي قرب كانافيرال في فلوريدا في الساعة 2:28 صباحا بتوقيت الولايات المتحدة (6:28 بتوقيت غرينيتش)، ليصل بعد أقل من تسع دقائق إلى مدار الأرض بسرعة 28 ألف كلم/سا.

ومن المقرر أن يبقى طاقم المكوك 16 يوما في المدار و12 يوما في محطة الفضاء، لتكون هذه أطول زيارة إلى المحطة الدولية التي تبلغ كلفتها مائة مليار دولار.

وترتكز مهمة إنديفور على تسليم المحطة الفضائية الدولية أولى عناصر المختبر الياباني "كيبو"، وقطعة من نظام كندي عبارة عن إحدى مكونات ذراع آلية يطلق عليها اسم "دكستر" وتستخدم في مهمات حساسة.

ويتيح المختبر "كيبو" -ومعناه باللغة اليابانية "الأمل"- لرواد الفضاء إجراء نحو مائة تجربة لتطوير واختبار أدوية ومواد جديدة في ظل انعدام الوزن.

وسيسلم الجزء الرئيسي من المختبر الياباني -الذي يقارب حجمه حجم حافلة- إلى محطة الفضاء الدولية في مايو/ أيار المقبل.

وخلال رحلة الرواد السبعة ومن بينهم الياباني تاكاو دوي، سيتم تركيب المعدات في المحطة فضلا عن إجراء خمس رحلات سير في الفضاء.

وقبل يومين من إطلاق إنديفور، أقلعت مركبة أريان -أول مركبة نقل فضائية أوروبية غير مأهولة تطلق إلى الفضاء الخارجي- وعلى متنها ستة أطنان من المواد الغذائية والوقود وإمدادات أخرى للمحطة الدولية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة