مدريد تتهم عربا جددا بالانتماء للقاعدة   
الاثنين 27/7/1424 هـ - الموافق 22/9/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

بالتسار غارثون
أمر القاضي الإسباني بالتسار غارثون بسجن أربعة مشتبه فيهم في قضية تنظيم القاعدة المتهم فيها أيضا الزميل تيسير علوني مراسل الجزيرة السابق في أفغانستان والعراق.

وقال غارثون إنه يشتبه في أن الموقوفين وهم ثلاثة سوريين حسام الحسين والشقيقان أحمد ووحيد قوشجي الكيلاني، ومغربي يدعى صادق مرزاق ساهموا مباشرة في تمويل القاعدة وفي تجنيد وتدريب ناشطين منها.

ولكن لم توجه للمشتبه فيهم أي اتهامات بالتورط في عمليات قتل أو خطف. وزعم القاضي الإسباني أن لبعض هؤلاء علاقة بتيسير علوني، في حين وجهت إلى متهم خامس يدعى جمال حسين حسين تهمة التعاون مع القاعدة وليس الانتماء للتنظيم ومن المتوقع أن يتم الإفراج عنه مقابل كفالة تبلغ 60 ألف يورو خلال مهلة 72 ساعة.

واعتقلت الشرطة الإسبانية العرب الخمسة الخميس الماضي بتهمة وجود صلات مع ما يسمى "الخلية الإسبانية للقاعدة" التي اعتقل أعضاؤها في نوفمبر/ تشرين الأول 2001.

ووجه غارثون تهمة التورط في "أعمال إرهابية" بينها هجمات 11 سبتمبر/ أيلول إلى الزميل تيسير علوني المحتجز حاليا في إسبانيا على ذمة التحقيق. كما وجه الاتهام ذاته إلى زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن و34 شخصا آخر.

وتضمنت لائحة الاتهام المؤلفة من 700 صفحة مذكرة جلب دولية لبن لادن، وحدد القاضي الأربعاء المقبل موعدا لمثول المتهمين الذين اعتقلوا في إسبانيا أمام المحكمة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة