هل تغدو أوكرانيا ساحة مواجهة بين الغرب وروسيا؟   
الثلاثاء 1435/4/26 هـ - الموافق 25/2/2014 م (آخر تحديث) الساعة 14:34 (مكة المكرمة)، 11:34 (غرينتش)
أجواء الحزن تخيم على أوكرانيا بعد الاحتجاجات الدامية التي أدت إلى تنحية رئيس البلاد (أسوشيتد برس)

أولت صحف أميركية اهتماما للأزمة التي تشهدها أوكرانيا، وتساءلت إحداها عن المستقبل المجهول الذي ينتظر البلاد، وتحدثت أخرى عما وصفته بالفصل الجديد بعد الإطاحة بالرئيس، وسط تنافس وصراع بين الغرب وروسيا على الساحة الأوكرانية. من جهة أخرى قالت صحيفة إن أوباما يحاول إحياء إستراتيجيته في ليبيا لاستخدامها في سوريا.

فقد تساءلت صحيفة نيويورك تايمز في افتتاحيتها عما وصفته بالمستقبل المجهول الذي ينتظر أوكرانيا، وذلك في أعقاب تمكن المعارضة من الإطاحة بالرئيس فيكتور يانوكوفيتش.

وقالت الصحيفة إنه رغم أن الرئيس الأوكراني المعزول يعيش في حالة فرار وأن سفك الدماء قد توقف في البلاد، فإنه من المبكر الادعاء بأن الغرب انتصر أو أن روسيا انهزمت على الساحة الأوكرانية.

وأضافت أن أوكرانيا تواجه مشاكل خطيرة وانقسامات وخلافات داخلية تنذر بانتقال الأزمة ليتردد صداها خارج البلاد، مضيفة أن روسيا يمكن أن تلجأ إلى إغلاق حدودها مع البلاد المأزومة أو إلى رفع أسعار الغاز، مما يزيد من تعقيد المشاكل وتفاقم حالة البؤس التي يعيشها الشعب الأوكراني.

واشنطن بوست: أوكرانيا قد تتحول إلى ساحة مفتوحة للمواجهة والتنافس والصراع بين الغرب وروسيا، من أجل الهيمنة على البلاد المضطربة التي تشهد أزمة عاصفة

ساحة مواجهة
من جانبها قالت صحيفة واشنطن بوست في افتتاحيتها إن أوكرانيا نفضت من وصفته برئيسها "الفاسد" المحسوب على موسكو، وإنه يخشى أن تقع البلاد تحت هيمنة روسية فورية، مما قد يزيد من تفاقم الأزمة، بل ويقود أوكرانيا إلى مستنقع الفوضى والانفلات الأمني بشكل كبير.

وفي هذا السياق، أشارت صحيفة واشنطن تايمز -في مقال للكاتب روبرت ميري- إلى ما وصفته بتحول أوكرانيا إلى ساحة مفتوحة للمواجهة والتنافس والصراع بين الغرب وروسيا، وذلك من أجل الهيمنة على البلاد التي تشهد أزمة عاصفة.

وأوضحت الصحيفة أن أوكرانيا تنتظر مصيرا مضطربا مجهولا، وسط الخشية من انقسامات وصراعات داخلية بين من يرغب في التفيؤ تحت المظلة الغربية، ومن يريد البقاء ضمن العباءة الروسية.

من جانبها قالت صحيفة كريستيان ساينس مونيتور إن روسيا انتقدت ما وصفتها بالانتفاضة المسلحة في أوكرانيا، وإنها وصمت الحكومة التي تولت زمام الأمور بعد الرئيس المعزول بكونها غير شرعية، مضيفة أن موسكو تبدو هادئة ظاهريا، ولكنها تنتظر لترى ما سيحدث قبل أن تتخذ أي إجراء.

يشار إلى أن البرلمان الأوكراني يناقش اليوم الثلاثاء تشكيل حكومة جديدة مدعومة من الغرب. وقد أصدرت السلطات الجديدة مذكرة اعتقال بحق الرئيس المعزول يانوكوفيتش الذي لجأ إلى بارجة روسية، وفقا لتقارير إعلامية أوكرانية.

وكان الرئيس المؤقت ألكسندر تورتشينوف -الذي تسلم سلطات الرئيس مؤقتا بصفته رئيسا للبرلمان- قد دعا إلى تشكيل حكومة جديدة في أجل أقصاه اليوم، لاستعادة الاستقرار بعد انهيار نظام يانوكوفيتش الذي خلف فراغا أمنيا في العاصمة كييف ومناطق أخرى بالبلاد.

دعم غربي
وتشهد كييف توافدا لدبلوماسيين غربيين دعما للسلطة الجديدة التي طلبت مساعدات مالية بقيمة 35 مليار دولار لإنعاش الاقتصاد.

كما حذرت صحيفة لوس أنجلوس تايمز من تحول أوكرانيا إلى دولة مضطربة، ومن ثَمَّ انزلاقها إلى أتون حرب أهلية تكون أشبه ما يكون بما يجري في سوريا.

وفي الشأن السوري، قالت صحيفة لوس أنجلوس تايمز -في مقال للكاتب دويل مكمناص- إن الرئيس الأميركي باراك أوباما يواجه خيارات صعبة في ما يتعلق بالأزمة السورية المتفاقمة.

وأضافت الصحيفة أن الرئيس الأميركي يحاول إحياء إستراتيجيته التي استخدمها في الأزمة الليبية والتي تتمثل فيما يوصف بالقيادة من الخلف، وتساءلت: هل كان أوباما سينجح في خططه الجديدة بشأن الأزمة السورية؟
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة