لاجئو سوريا بالزعتري في ازدياد   
الاثنين 1434/2/25 هـ - الموافق 7/1/2013 م (آخر تحديث) الساعة 17:00 (مكة المكرمة)، 14:00 (غرينتش)
العدد الإجمالي للاجئين السوريين بالأردن يقدر بنحو 291 ألف لاجئ (الجزيرة نت)

تواصل تدفق اللاجئين السوريين على مخيم الزعتري بمحافظة المفرق الأردنية ليصل عددهم في الوقت الحالي إلى 63 ألفا و211 لاجئ، وفق ما ذكر الناطق الإعلامي لشؤون اللاجئين السوريين أنمار الحمود.

ونقلت صحيفة "الغد" الأردنية بعددها الصادر اليوم الاثنين عن الحمود قوله إن 1781 لاجئا دخلوا المخيم أمس الأحد فقط، موضحا أن العدد الكلي للاجئين السوريين بالأردن بلغ قرابة 291 ألف لاجئ.

وأشار إلى أن الزيادة المضطردة في تدفق اللاجئين السوريين إلى أراضي المملكة شكلت عوامل ضغط على جميع المصادر والبنى التحتية في مخيم الزعتري والتجمعات الأخرى، مؤكدا أن الأردن بحاجة إلى إغاثة في مجال الدعم لتمكينه من تقديم الخدمات للاجئين السوريين وإيوائهم.

ولفت الحمود إلى أن الزيادة في أعداد اللاجئين السوريين التي تترافق مع انعدام المساندة الدولية للأردن شكلت عوامل ضغط على بنية المخيم التحتية، مشيرا إلى أن هذه الزيادات كانت متوقعة.

وقال الحمود إن عمليات التحضير للشتاء بالمخيم مستمرة، مبينا أنه تم تركيب مجموعة من الكرفانات والخيم من خلال التبرعات التي جاءت من السعودية، بينما تم توزيع أغطية حرارية على اللاجئين.

وأشار إلى أن الإحصائيات تشير إلى أن اللاجئين السوريين موزعون على مختلف المحافظات الأردنية، حيث يقيمون في ثلاثة تجمعات رئيسية في مدينة الرمثا الحدودية ومخيم الزعتري في المفرق، فيما يوجد الآلاف منهم لدى أقاربهم بمحافظات إربد وعمان والمفرق وفي مآوي تابعة للجمعيات الخيرية المحلية. 

وكانت مصادر حكومية كشفت لـ"الغد" عن أن كلفة اللاجئين السوريين بالأردن منذ بداية العام الماضى وحتى نهايته بلغت قرابة سبعمائة مليون دينار، أي بمعدل 2 مليون دينار تقريبا في اليوم الواحد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة