زيادة احتمالات الوفاة بسبب قلة النوم   
الأربعاء 1428/9/15 هـ - الموافق 26/9/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:41 (مكة المكرمة)، 21:41 (غرينتش)


أظهرت دراسة طبية بريطانية أن الأشخاص الذين لا ينامون بالقدر الكافي تزيد لديهم احتمالات الوفاة بسبب أمراض القلب بأكثر من ضعفين.

وترجح الدراسة أن عدم كفاية النوم له علاقة بارتفاع ضغط الدم الذي يزيد من مخاطر الإصابة بأزمات قلبية وحدوث جلطات.

وأوضح تحليل شمل 10 آلاف عامل بالحكومة على مدار 17 عاما أن الذين يخفضون ساعات نومهم من سبع ساعات كل ليلة إلى خمس أو أقل، يتعرضون لزيادة في الوفيات تصل إلى 1.7 ضعف.

وبحثت الدراسة في أنماط نوم المشاركين -الذين تراوحت أعمارهم بين 35 و55 عاما- في مرحلتين من حياتهم، هما 1985-1988 و1992-1993 ثم تتبعت معدلات الوفاة بينهم حتى العام 2004.

وعدلت النتائج لتأخذ في الاعتبار عوامل مخاطر أخرى ممكنة مثل العمر عند بدء الدراسة ونوع الجنس والتدخين وشرب الكحول ومؤشر كتلة الجسم وضغط الدم والكولسترول.

ويتعلق أكثر من ضعف مخاطر الوفاة بأمراض الأوعية الدموية بالقلب لدى الذين خفضوا ساعات نومهم.

وركزت بحوث سابقة على المخاطر الصحية المحتملة للعمل في فترات متغيرة والنوم المضطرب، لكن هذه الدراسة هي الأولى التي تربط بين فترات النوم ومعدلات الوفاة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة