محامو ماليزيا يتظاهرون ضد التدخل في تعيين القضاة   
الأربعاء 14/9/1428 هـ - الموافق 26/9/2007 م (آخر تحديث) الساعة 18:48 (مكة المكرمة)، 15:48 (غرينتش)
مسيرة المحامين أمام مقر رئيس الوزراء (الفرنسية)
نظم محامون ماليزيون اليوم مسيرة إلى مكتب رئيس الوزراء للمطالبة بإجراء إصلاحات على النظام القضائي في البلاد بعد الفضيحة التي طفت إلى السطح بشأن إدعاءات بوجود تدخلات سياسية في تعيين القضاة.
 
وانطلق حوالي ثمانمئة محام في مسيرة صاخبة وهم يرتدون زي المحاكم المؤلف من قمصان بيضاء وسراويل سوداء، من جوار قصر العدالة وهم يهتفون "نريد العدالة" و"أنقذوا القضاء".
 
ولم يعكر صفو التظاهرة سوى وجود شرطة مكافحة الشغب المدججة بالهراوات والدروع. ووصف المنظمون المسيرة بأنها الأكبر من نوعها التي يسيرها محامون.
 
وكانت المعالرضة قد أطلقت الأسبوع الماضي شريط فيديو يظهر فيه محام كبير وهو يتباهى أمام أحد القضاة بقدرته على التأثير في تعيينات القضاة.
 
ويقال إن الشريط جرى تسجيله عام 2002 إبان إدارة رئيس الوزراء السابق  محاضر محمد الذي أدخل تعديلات دستورية على اختصاصات القضاء في 1988.
 
وأمرت الحكومة أمس بفتح تحقيق خاص في موضوع الشريط، ولكن دون تشكيل لجنة ملكية للتحقيق والتي تتمتع بسلطة استدعاء الشهود والأدلة.
 
ووصفت المعارضة الخطوة بأنها غير كافية فيما رحب بها مجلس المحامين -الذي يقول إنه يمثل جميع المحامين بالدولة البالغ عددهم إثني عشر ألف محام تقريبا- غير أن مجلس المحامين أكد على ضرورة تشكيل لجنة ملكية.
 
تجدر الإشارة إلى أن ملك البلاد هو من يتولى تعيين القضاة في الوقت الحالي بعد استشارة رئيس الوزراء.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة