37 برلمانيا إسرائيليا يطالبون بمنع زيارة ترامب   
الخميس 1437/2/28 هـ - الموافق 10/12/2015 م (آخر تحديث) الساعة 15:12 (مكة المكرمة)، 12:12 (غرينتش)
ذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية أن 37 عضوا في الكنيست الإسرائيلي (البرلمان) وقعوا عريضة تطالب بإلغاء زيارة المرشح الجمهوري للرئاسة الأميركية دونالد ترامب إلى إسرائيل، والتي يتوقع أن تجري آخر الشهر الجاري، وذلك بسبب مطالبته بمنع دخول المسلمين إلى الولايات المتحدة.

ونقلت صحيفة معاريف عن عضو الكنيست عن القائمة العربية المشتركة أحمد الطيبي قوله إنه في حال تأكد أن ترامب سيقوم خلال زيارته لإسرائيل بالذهاب إلى المسجد الأقصى فسيكون أمرا غير مقبول، لأنه أهان أكثر من مليار ونصف مليار مسلم حول العالم، وقال النائب العربي في الكنيست مسعود غنايم إن زيارة ترامب للحرم القدسي ستتسبب في مشاكل كبيرة.

وذكرت يديعوت أحرونوت عن عضو لجنة الخارجية والأمن التابعة للكنيست ميخال روزين أنها دعت مع باقي أعضاء الكنيست الموقعين على العريضة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بأن يطلب من ترامب الاعتذار عن تصريحاته المسيئة للمسلمين، كشرط لعقد اجتماع بين الرجلين.

غطاء إسرائيلي
وتضيف الصحيفة أنه يجب على نتنياهو ألا يعطي غطاء إسرائيليا لتصريحات ترامب العنصرية، التي أثارت موجة استهجان داخل وخارج الولايات المتحدة، ويزعم مكتب ترامب أن زيارته لإسرائيل كانت معدة قبيل تصريحاته تجاه المسلمين.

ورأت عضوة الكنيست وزعيمة حزب ميرتس اليساري زهافا غالؤون أنه من العار أن يقوم نتنياهو بمنح الشرعية لترامب، مضيفة أن اللقاء بينهما سيعني إهانة المواطنين العرب المسلمين في إسرائيل.

وطالب عضو البرلمان الإسرائيلي عومر بارليف رئيسَ الكنيست بعدم تمكين ترامب من دخول باحة الكنيست لأنه رجل عنصري، ووصف زعيم المعارضة الإسرائيلية يتسحاق هرتسوغ تصريحات ترامب بأنها مثيرة للاشمئزاز.

وحذر عضو الكنيست عن حزب "كلنا" مايكل أورن مما أسماه انجرار إسرائيل إلى الماراثون الحزبي الأميركي لانتخابات الرئاسة، ودعا البرلمان إلى عدم الصمت تجاه استهداف طائفة كاملة بسبب معتقداتها الدينية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة