استقرار حالة ماسا سائق فيراري   
الأحد 1430/8/3 هـ - الموافق 26/7/2009 م (آخر تحديث) الساعة 17:40 (مكة المكرمة)، 14:40 (غرينتش)
البرازيلي ماسا لحظة انتشاله من مقعد سيارته بعد الحادث (الفرنسية)

أعلن فريق فيراري أن حالة سائقه البرازيلي فيليبي ماسا مستقرة بعد أن خضع لعملية جراحية طارئة اليوم بسبب ارتجاج في الدماغ ورضوض في الجمجمة أصيب بها إثر الحادث الذي تعرض له في الفترة الثانية من التجارب الرسمية لجائزة المجر الكبرى، المرحلة العاشرة من بطولة العالم لسباقات الفورمولا  واحد.

وبحسب بيان لمستشفى (أي أي كي) حيث يرقد ماسا، فإنه تعرض لإصابات خطرة إثر  الحادث. وقال بيان لفيراري "بعد خضوعه لعملية جراحية مساء أمس، لا تزال حالة فيليب ماسا مستقرة وسيخضع لفحص إضافي اليوم مما سيوفر معلومات أدق".

وتعرض  ماسا (28 عاما)  لإصابة في وجهه إثر تطاير قطعة من سيارة مواطنه روبنز باريكيلو سائق فريق براون جي بي-مرسيدس، وهو ما أدى إلى غيابه عن الوعي وفقدانه السيطرة على سيارته التي انحرفت عن المسار  وارتطمت بحائط الإطارات الموازي للمنعطف الرابع وهي تسير بسرعة 200 كلم في الساعة.

وقد أعلن الاتحاد الدولي للسيارات (فيا) أنه سيفتح تحقيقا في الحادث بالاشتراك مع فريق براون جي بي-مرسيدس.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة