المبعوث الأممي لإثيوبيا وإريتريا متفائل بنجاح مهمته   
الخميس 28/12/1424 هـ - الموافق 19/2/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أكسوورثي: هناك إمكانية لإجراء ترسيم تدريجي للحدود (الفرنسية)
أعرب مبعوث الأمم المتحدة الخاص لإريتريا وإثيوبيا لويد أكسوورثي اليوم الخميس عن تفاؤله بشأن نجاح مهمته المتمثلة في وضع حد للتوتر السائد بين البلدين.

وقال أكسوورثي لعدد من الصحافيين لدى وصوله إلى أديس أبابا في زيارة تستغرق ثلاثة أيام إنه على الرغم من أن إريتريا أبدت بعض التحفظات بشأن بعض مقترحاته فإن ذلك لن يثنيه عن مواصلة مهمته.

وأكد المبعوث الدولي الكندي أنه سيبقى في المنطقة إذا اقتضى الأمر لحين التوصل إلى حل، مؤكدا أن هناك إمكانية لإجراء ترسيم تدريجي للحدود خلال السنة الجارية.

ويتوقع أن يلتقي المبعوث الخاص للأمم المتحدة رئيس الوزراء الإثيوبي ميلس زيناوي ووزير الخارجية سيوم ميسفين. كما سيلتقي رئيس لجنة الاتحاد الأفريقي الرئيس المالي ألفا عمر كوناري.

وتساءلت سلطات أسمرا مؤخرا عن دور المبعوث الدولي معتبرة أن مهمة الأمم المتحدة تتمثل في إقناع إثيوبيا بقبول قرار اللجنة الحدودية وليس القيام بوساطة بين البلدين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة