موريتانيا تغلق مكتب هيئة الأعمال الخيرية الإماراتي   
الثلاثاء 1424/3/19 هـ - الموافق 20/5/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أفاد مراسل الجزيرة في موريتانيا أن السلطات الموريتانية أغلقت مكتب هيئة الأعمال الخيرية الإماراتية في موريتانيا واعتقلت مديره إسحاق ولد الكيحل. جاء ذلك بموازاة اعتقالات أخرى شملت وجوها جديدة من التيار الإسلامي في
موريتانيا وجماعة التبليغ والدعوة.

ومن جهته حمل رئيس الوزراء الموريتاني شيخ العافية ولد محمد خونا بشدة على التيار الإسلامي في موريتانيا، وقال إن السلطات لن تتهاون مع من وصفهم بأنهم ينشرون ثقافة العنف في البلاد.

محمد الحسن ولد الددو
وشنت السلطات في موريتانيا في الأيام الأخيرة حملة عنيفة على التيار الإسلامي في البلاد.
وكانت السلطات الأمنية قد اعتقلت في الخامس من الشهر الحالي الشيخ محمد الحسن ولد الددو في نواذيبو -العاصمة الاقتصادية- شمال البلاد.
وجاء اعتقال الددو بعد ساعات من اعتقال محمد جميل بن منصور الناشط الإسلامي البارز، وأحد وجوه حزب تجمع القوى الديمقراطية المعارض، ورئيس جمعية الرباط الوطني لمكافحة التطبيع مع إسرائيل وحماية القدس.

ويعتبر الشيخ الددو أحد الوجوه البارزة للتيار الإسلامي وأحد أبرز العلماء الشبان في موريتانيا. وكان قد أصدر من قبل فتوى شاركه التوقيع عليها كبار علماء موريتانيا وتقضي بوجوب قطع العلاقات مع إسرائيل ومقاطعة البضائع الأميركية.

وقد قام الرجل مؤخرا بحملة كبيرة إبان الحرب الأميركية على العراق طالب خلالها الجماهير بفعل كل ما تستطيعه لإظهار رفض الاحتلال الأميركي للعراق، كما طالب بمقاطعة البضائع الأميركية والبريطانية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة