سماع أصوات إطلاق نار في بونيا شمال شرق الكونغو   
السبت 1424/4/8 هـ - الموافق 7/6/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جندي فرنسي ضمن قوات حفظ السلام في الكونغو (رويترز)

ترددت أصداء إطلاق النيران في أنحاء بلدة بونيا شمال شرق
جمهورية الكونغو الديمقراطية، وذلك بعد يوم من وصول طلائع لقوات حفظ السلام الدولية.

وقالت مراسلة وكالة الصحافة الفرنسية إن إطلاق نار غزير سمع اليوم حول مكاتب قوة الأمم المتحدة في وسط بونيا.

وكانت الأنباء الواردة من بونيا صباح اليوم قد ذكرت أنه سمعت أصوات نيران أسلحة آلية وقذائف هاون من الضواحي الجنوبية وفي الشارع الرئيسي للبلدة.

وقد أعلنت الناطقة باسم بعثة الأمم المتحدة في بونيا روزين نانا أن حوالي 500 عنصر من اللاندو دخلوا إلى البلدة في ختام معارك مع متمردي اتحاد الوطنيين الكونغوليين الذين ينتمون إلى قبيلة الهيما.

وقال رئيس الاتحاد توماس لوبانغا إن عناصر جبهة المقاومة الوطنية في إيتوري شنوا هجوما على متمردي الاتحاد. وجبهة المقاومة الوطنية في إيتوري هي مليشيا من اللاندو, الإثنية التي تشكل غالبية في المدينة.

وشهدت بونيا الشهر الماضي معارك ضارية بين عرقيات متناحرة أسفرت عن مصرع وجرح المئات. وقد وصلت أمس إلى البلدة المنكوبة قوة دولية قوامها 1400 جندي للانضمام إلى 700 آخرين متواجدين هناك لحفظ الأمن والاستقرار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة