وفد سويسري يعاين ضريح عرفات   
الاثنين 21/12/1433 هـ - الموافق 5/11/2012 م (آخر تحديث) الساعة 17:47 (مكة المكرمة)، 14:47 (غرينتش)
التحقيق في وفاة عرفات أثير بعد تحقيق للجزيرة بوجود مادة البولونيوم السام في ملابسه (الجزيرة-أرشيف)

قال مسؤول فلسطيني رفيع المستوى إن وفدا من معهد الفيزياء الإشعاعي في المركز الطبي الجامعي بسويسرا، عاين ضريح الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات في رام الله لمتابعة نظرية وفاته مسموما.

وكانت قضية التحقيق في وفاة عرفات قد أثيرت إثر تحقيق أعدته قناة الجزيرة تناول معلومات كشفها المركز السويسري تفيد بوجود مواد البولونيوم السامة في ملابس لعرفات قدمتها عقيلته سهى عرفات للمختبر، وهو ما عزز فرضية أن يكون قد توفي مسموما.

وأشار المسؤول الفلسطيني رفيق الطيراوي الذي يرأس اللجنة الفلسطينية المكلفة بالتحقيق في وفاة عرفات لوكالة الصحافة الفرنسية، إلى أن الوفد السويسري "زار اليوم ضريح الرئيس الراحل ياسر عرفات وأجرى معاينة للمكان".

وقال إن الوفد غادر الأراضي الفلسطينية، مشيرا إلى أنه "ما زال من المبكر الحديث عن إمكانية فتح ضريح عرفات، لأن هناك مباحثات واتصالات تجري مع جهات فرنسية".

يشار إلى أن محكمة فرنسية وافقت على طلب أرملة الرئيس الراحل التحقيق في سبب وفاة عرفات، بينما أعلنت السلطة الوطنية الفلسطينية استعدادها للتعاون مع أي جهة لمعرفة السبب الحقيقي لوفاته.

وكانت مصادر فلسطينية قد أعلنت الشهر الماضي لوكالة الصحافة الفرنسية، أن لجنة التحقيق الفرنسية في وفاة عرفات ستصل الأراضي الفلسطينية يوم 26 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري لتبدأ عملها.

يذكر أن أرملة عرفات والسلطة الفلسطينية أعلنتا موافقتهما على أي فحوصات يمكن أن يتم اللجوء إليها خلال التحقيق في وفاة عرفات، ومن ضمن ذلك استخراج عينات من رفاته لفحصها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة