مسؤول أوروبي يحذر من تغير "قاتل" للمناخ   
السبت 3/3/1430 هـ - الموافق 28/2/2009 م (آخر تحديث) الساعة 10:09 (مكة المكرمة)، 7:09 (غرينتش)

ارتفاع درجات الحرارة أدى لذوبان الجليد في مناطق واسعة من العالم (الفرنسية-أرشيف)

قال مفوض الاتحاد الأوروبي للبيئة الجمعة إن العالم يواجه فرصة أخيرة للاتفاق على إستراتيجية عالمية لمواجهة تغير المناخ في اجتماع تنظمه الأمم المتحدة في كوبنهاغن في ديسمبر/كانون الأول القادم، وإلا واجه مستقبلا قاتما.

وأكد ستافروس ديماس أمام مؤتمر عن المناخ في العاصمة المجرية بودابست أنه بعد 12 عاما من اتفاق كيوتو فإن "مؤتمر كوبنهاغن القادم يعتبر آخر فرصة لدى العالم لوقف تغير المناخ قبل أن يتجاوز نقطة اللاعودة".

ويعقد قادة نحو 190 بلدا اجتماعا في كوبنهاغن في ديسمبر/كانون الأول المقبل لمحاولة الاتفاق على إطار عمل عالمي يحل محل بروتوكول كيوتو بشأن محاربة ارتفاع درجة حرارة الأرض، والذي ينتهي العمل به في 2012.

وشدد ديماس على ضرورة أن يشارك أيضا كبار "ملوثي البيئة" -مثل الولايات المتحدة والاقتصادات الصاعدة في الشرق الأقصى وأميركا الجنوبية- في التوصل إلى الاتفاق المنشود، وذلك في ضوء زيادة انبعاثات الغاز المسببة لظاهرة الانحباس الحراري أسرع من المتوقع.

ووصف المسؤول الأوروبي التزام الرئيس الأميركي باراك أوباما بإعادة إشراك الولايات المتحدة بصورة كاملة في محاربة تغير المناخ بأنه "علامة مشجعة جدا على إمكانية إحراز تقدم" كما أشاد بـ"المبادرات الإيجابية القادمة من الصين والهند والبرازيل واقتصادات صاعدة أخرى".

وقال ديماس إن أي اتفاق في كوبنهاغن ينبغي أن يهدف إلى كبح ارتفاع درجة حرارة الأرض دون المستوى الحرج الذي يزيد درجتين مئويتين على عصور ما قبل الصناعة، أو أقل من 1.2 درجة فوق المستوى الحالي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة