تجدد المعارك بين قوات حاكم هرات والبشتون بأفغانستان   
الاثنين 15/8/1423 هـ - الموافق 21/10/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

إسماعيل خان
تجدد القتال أمس الأحد بين قوات حاكم ولاية هرات الزعيم الطاجيكي إسماعيل خان والعناصر القبلية البشتونية المسلحة غرب أفغانستان. وأعلن القائد البشتوني أمان الله خان أن قواته صدت هجوما شنته
قوات حاكم هرات في منطقة زير كوه على مسافة عشرة كيلومترات من قاعدة شينداند الجوية جنوب الولاية.

وأوضح أمان الله خان أن رجال إسماعيل خان هاجموا مواقعه تحت غطاء من القصف المدفعي, وأشار إلى أن المقاتلين البشتون استعادوا ثلاث مواقع من أيدي العناصر الطاجيكية قبل توقف القتال مساء أمس. واستمر التوتر في هذه المنطقة ولم ترد أنباء عن عدد القتلى والجرحى في هذه المعارك التي تعد الثانية بين الفصيلين في أقل من شهر.

وذكر تلفزيون هرات أن إسماعيل خان قاد بنفسه طابورا من ناقلات الجند المدرعة والدبابات والتعزيزات لطرد المقاتلين البشتون على امتداد طريق شينداند السريع.

ودخل إسماعيل خان وأمان الله في صراع منذ سنوات طويلة واشتبكت قواتهما عدة مرات هذا العام للسيطرة على شينداند وهي قاعدة جوية أقامتها قوات الاحتلال السوفياتي. وتضررت بشدة القاعدة التي يسيطر عليها إسماعيل خان (56 عاما) جراء القصف الأميركي ولم تعد قابلة للاستخدام منذ ذلك الحين.

ويتهم أمان الله إسماعيل خان -وهو من قادة المجاهدين السابقين- بأنه يكسب ملايين الدولارات شهريا من الجمارك على السلع التي تتدفق من إيران وتركمانستان المجاورتين مما يثير غضب قادة البشتون.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة