طرابلس تعاني نقصا بالغذاء والوقود   
الثلاثاء 1432/4/24 هـ - الموافق 29/3/2011 م (آخر تحديث) الساعة 12:53 (مكة المكرمة)، 9:53 (غرينتش)


تشهد العاصمة الليبية طرابلس منذ أيام نقصاً حاداً في المواد الغذائية والوقود، إذ اصطفت عشرات السيارات في طوابير طويلة أمام محطات التزود بالوقود رغم أن البلاد تعد من الدول الغنية بالنفط.

وقد بدأ الوقود ينفد من خزانات المحطات القليلة الباقية في الخدمة. وكتبت إحدى المحطات على لوحة كرتونية "لا يوجد لدينا بنزين اليوم، والعلم عند الله".

كما ارتفعت أسعار المواد الغذائية إلى 50% بسبب نقص المؤن بالمستودعات. ووصلت الأزمة إلى المخابز حيث تشكلت أمامها طوابير للظفر بأرغفة الخبز.

بالوقت نفسه تعاني المناطق الغربية من انقطاع الكهرباء وشح المؤن، كما أدى فرار العاملين بالزراعة خاصة المصريين لتضاؤل إمدادات الخضر والفاكهة.

من ناحية أخرى يتواصل توافد النازحين إلى مصر من معبر السلوم بينهم مصريون عائدون إلى وطنهم، ونازحون من مختلف الجنسيات أغلبهم من تشاد وإريتريا والكاميرون.



وقد استمرت الجهود الدولية لإجلاء الرعايا الأجانب العاملين بليبيا عن طريق منفذ السلوم حيث استقبل مطار القاهرة الدولي 243 أجنبيا من جنسيات مختلفة قادمين من السلوم في طريقهم إلى بلادهم.

في الوقت نفسه عاد إلى مطار القاهرة اليوم 323 مصريا فروا من الاضطرابات والعنف في ليبيا، على متن  طائرتين خاصتين من جربا في تونس بعد عبورهم الحدود الليبية التونسية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة