ضحايا بفيضانات بأميركا وتأهب لإعصار بالمكسيك   
السبت 1434/11/10 هـ - الموافق 14/9/2013 م (آخر تحديث) الساعة 11:33 (مكة المكرمة)، 8:33 (غرينتش)
الفيضانات في كولورادو أدت إلى مقتل أربعة وفقدان العشرات (رويترز)

ذكرت تقارير إخبارية أميركية أنه تم العثور على جثة رابعة بعد أن ضربت الفيضانات ولاية كولورادو الأميركية الواقعة غربي الولايات المتحدة أمس الجمعة، وذلك بعد أن هطلت الأمطار على الولاية بمنسوب أكثر من المعتاد سنويا خلال يوم واحد.

ونقلت شبكة (سي إن إن) الإخبارية الأميركية عن مسؤول بمقاطقة بولدر شمالي شرقي كولورادو قوله إن فرق الإنقاذ في المقاطعة انتشلوا جثة امرأة جرفتها المياه بعد أن تركت سيارتها يوم الخميس، وكان قد عثر على جثة رجل كان يستقل نفس السيارة.

وأشارت تقارير أميركية إلى أنه تم الإبلاغ عن فقدان ثمانين شخصا في بولدر.

وإزاء ذلك أعلن الرئيس الأميركي باراك أوباما حالة الطوارئ في بولدر ومقاطعتي إل  باسو ولاريمير القريبتين.

كما أصدرت إدارة الأرصاد الجوية الوطنية الأميركية تحذيرا من الفيضانات، ساري المفعول حتى صباح السبت، وقالت إن الفيضانات والأمطار الغزيرة ستتواصل حتى الساعات الأولى من صباح السبت في عدة مناطق. 

وذكرت صحيفة دنفر بوست الأميركية أن العديد من المناطق صدرت بها أوامر إجلاء.

وأغلقت السلطات متنزه روكي ماونتن الوطني أمام الزوار، وفقا لموقع المتنزه، كما ألغت جامعة كولورادو مباراة في كرة القدم كان من المقرر إقامتها السبت. 

وفي المكسيك المجاورة أدت العاصفة المدارية المسماة إنغريد إلى هطول أمطار غزيرة في شرقي المكسيك أمس وإغلاق مينائين رئيسيين مما دفع شركة بيميكس النفطية الحكومية لاتخاذ خطوات لحماية عملياتها في خليج المكسيك.

ولفت المركز القومي الأميركي للأعاصير إلى أنه رغم توقف العاصفة إنغريد فقد تعززت أمس الجمعة وقد تصبح إعصارا قبل وصولها البر في ساعة متأخرة من مساء الأحد أو ساعة مبكرة من صباح الاثنين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة