الرباعية تطالب إسرائيل بتخفيف القيود على الفلسطينيين   
الخميس 1426/5/16 هـ - الموافق 23/6/2005 م (آخر تحديث) الساعة 14:58 (مكة المكرمة)، 11:58 (غرينتش)

إسرائيل ضيقت الخناق على الفلسطينيين (الفرنسية-أرشيف)
حثت اللجنة الرباعية الحكومة الإسرائيلية على السماح للفلسطينيين بالتحرك بقدر أكبر من الحرية في الأراضي المحتلة، داعمة بذلك مطالب الفلسطينيين التي حثوا إسرائيل على الالتزام بها قبل تطبيق الانسحاب من غزة.

وجاء في بيان للجنة الرباعية -التي تضم كلا من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة وروسيا- عقب اجتماع لها في لندن أن "على إسرائيل اتخاذ خطوات فورية لتسيير إعادة التوطين وإعادة البناء عبر تسهيل تدفق السلع والناس داخل وخارج غزة والضفة الغربية وبينهما".

لكن البيان شدد على أنه يتعين على الحكومة الإسرائيلية أن لا تعرض أمنها للخطر عند اتخاذها هذه الخطوات.

كما حثت الرباعية الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي على تكثيف الاتصالات بينهما على كل المستويات خلال هذه الفترة، وذلك لإزالة كل العقبات التي قد تعترض تنفيذ خطة الانسحاب.

يذكر أن الفشل كان مصير القمة التي جمعت الثلاثاء بين الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون في القدس الغربية, حيث فشل الطرفان في تحقيق تقدم يذكر بشأن العقبات الرئيسية التي تعترض تقدم العملية السلمية خاصة فيما يتعلق بمسألة الأسرى.

وبينما اتهم عباس شارون بالتنصل من تعهداته في قمة شرم الشيخ المنعقدة في فبراير/شباط الماضي، حاول الأخير تعليق أسباب نكوثه على شماعة عباس متهما إياه بعدم اتخاذ خطوات جادة وعملية لكبح جماح فصائل المقاومة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة