استمرار تقدم كويزومي في استطلاعات الرأي   
السبت 1426/8/6 هـ - الموافق 10/9/2005 م (آخر تحديث) الساعة 11:57 (مكة المكرمة)، 8:57 (غرينتش)
كويزومي يرغب في المضي بإصلاحاته الاقتصادية (رويترز)
أظهر استطلاع جديد للرأي أن رئيس الوزراء الياباني جونيشيرو كويزومي لا يزال يتقدم على معارضيه قبل يوم من انتخابات تعد حاسمة له لتنفيذ إصلاحات اقتصادية خاصة فيما يتعلق بخصخصة قطاع البريد.
 
وأشار الاستطلاع الذي نشرت نتائجه صحيفة "أساهي شيبمون" اليوم إلى أن 30% من المشاركين سيصوتون لصالح الحزب الديمقراطي الحر الذي يتزعمه كويزومي بزيادة تقدر بـ11% عن الحزب الديمقراطي المعارض.
 
ومنحت أغلب نتائج استطلاعات سابقة التقدم لحزب كويزومي وشريكه الأصغر في الائتلاف حزب "نيو كوميتو" المدعوم من البوذيين للحصول على أكبر مقاعد في البرلمان البالغة 480 مقعدا.
 
وقال محللون إن الحزب الديمقراطي الذي يقوده كاتسويا أوكادا (52 عاما) أخفق في استغلال الانقسام الواقع في حزب كويزومي لصالحه.
 
وكان استطلاع مماثل نشرت نتائجه صحيفة "يوميوري شيمبون" المحافظة أظهر أن 42% من اليابانيين يريدون التصويت في انتخابات يوم الأحد للحزب الديمقراطي الحر بزيادة خمس نقاط عن الأسبوع الماضي مقابل20% سيصوتون للمعارضة.
 
وقال كويزومي (63 عاما) -الذي يريد من الانتخابات أن تكون تصويتا لصالح مشروعه الاقتصادي الضخم- قبل أيام إنه لن يبقى في السلطة بعد انتهاء ولايته في نهاية سبتمبر/ أيلول 2006 حتى لو فاز في الانتخابات التشريعية المقررة.
 
يشار إلى أن رئيس الوزراء حل مجلس النواب ودعا لانتخابات مبكرة بعد إسقاط البرلمان مشروع القانون الذي تبناه والخاص بخصخصة النظام البريدي, وبعد أن انشق أعضاء من حزبه رافضون لخطته وانضموا إلى المعارضة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة