موسكو ونيودلهي توقعان اتفاقا لبناء أربعة مفاعلات نووية   
الجمعة 1428/1/8 هـ - الموافق 26/1/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:55 (مكة المكرمة)، 21:55 (غرينتش)
مانموهان سينغ وفلاديمير بوتين أكدا على إستراتيجية العلاقات الهندية الروسية (الفرنسية)

وقعت روسيا والهند على مذكرة تفاهم لبناء أربعة مفاعلات نووية جديدة في ختام محادثات أجراها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في نيودلهي مع رئيس الوزراء الهندي مانموهان سينغ.
 
وقال سينغ خلال مراسم التوقيع إن أمن الطاقة هو أهم أبعاد الشراكة الإستراتيجية بين نيودلهي وموسكو. وأضاف أن "وضع روسيا بوصفها رائدا عالميا في مسائل الطاقة أمر معترف به على نطاق واسع".
 
وتشير مذكرة التفاهم التي وقعت اليوم إلى أن المفاعلات الأربعة ستبنى في كودانكولام بولاية تاميل نادو جنوبي الهند وفي مناطق أخرى لم تذكر. ولكن المذكرة لم تحدد سعة تلك المفاعلات أو وقتا للانتهاء منها.
   
وتشارك روسيا حاليا في بناء المفاعلين الأول والثاني في محطة كودانكولام وهما من مفاعلات الجيل الثالث وتبلغ طاقة كل واحد منهما ألف ميغاواط.
 
ويتميز هذان المفاعلان عن مفاعلات الجيلين الأول والثاني بأجهزتهما ومعداتهما المطورة والمحسنة وبوجود عدة حواجز حماية وأنظمة أمنية متطورة وأنظمة حماية من الهزات الأرضية والأعاصير وسقوط الطائرات.
 
يذكر أن المفاعلين اللذين يبنيان حاليا في كودانكولام على ساحل المحيط الهندي قد يتحملان المد الزلزالي (تسونامي)، حيث تمكنت مكسرات الأمواج التي صممت لهذا الغرض من إخماد موجات تسونامي.
 
وقال موفد الجزيرة في نيودلهي إن توقيع الرئيس الأميركي جورج بوش تشريعا ينهي حظرا على التجارة النووية السلمية مع الهند، وتوقيع نيودلهي وواشنطن عام 2005 اتفاق إطار لتعزيز العلاقات في القطاع العسكري نشطت التحركات الروسية تجاه الهند.
 
وأوضح الموفد أن هناك رغبة حقيقية من موسكو بعدم التفريط في السوق الهندية، حيث تعتمد نيودلهي اعتمادا أساسيا على التقنية العسكرية الروسية وتعد الهند ثاني أبر مشتر للأسلحة الروسية بعد الصين. ويقول خبراء إن موسكو توفر حاليا ما يصل إلى 80% من الأسلحة والمعدات لنيودلهي.
 
وأشار إلى أن موسكو تعول على أن إنهاء الحظر الأميركي يحتاج لوقت لتفعيله ولذا فإنها ترى وجوب استغلال الوقت لمواجهة المنافسة الأميركية على أسواق الطاقة والأسلحة بالهند التي تدر مليارات الدولارات على خزينة الكرملين.

وعن طبيعة العلاقات القائمة بين البلدين قال الرئيس الروسي في مقابلة مع صحفي هندي أعاد موقع الكرملين على الإنترنت نشرها "نحن حلفاء طبيعيون".
وسيشهد الضيف الروسي غدا الجمعة عرضا عسكريا يقام بمناسبة يوم الجمهورية الذي يرافقه تشديد للإجراءات الأمنية في أنحاء البلاد.

اتفاقات أخرى
"
وزير الدفاع الروسي أكد اهتمام موسكو بدعوة الهند للاستثمار في مشروع "ساخالين3" الخاص باستكشاف حقول جديدة للنفط والغاز في أقصى الشرق الروسي
"
من جانب آخر وقعت الهند وروسيا على اتفاقية تعاون بين البلدين لإنتاج طائرة نقل مشتركة.

وأكد وزير الدفاع الروسي سيرغي إيفانوف أن موسكو مهتمة بدعوة الهند للاستثمار في مشروع "ساخالين3" الخاص باستكشاف حقول جديدة للنفط والغاز في أقصى الشرق الروسي.

وأشار في وقت سابق إلى أن روسيا ستتقدم بطائرتها المقاتلة من طراز ميغ35 في مناقصة تجريها الهند لشراء 126 طائرة مقاتلة. وأضاف أن موسكو مستعدة لبدء مفاوضات بشأن مشاركة الهند في تطوير جيل خامس من مقاتلة تنطلق في أولى رحلاتها عام 2009 على أبعد تقدير.
 
من جهته قال وزير الدفاع الهندي أ.ك. أتوني إن مباحثاته مع نظيره الروسي شملت خططا لشراء 300 دبابة من طراز "تي90" ومقاتلات حربية ومروحيات.
 
كما وعدت روسيا بدعم الهند من أجل الحصول على مقعد دائم في مجلس الأمن في حال اتخذ قرار لزيادة عدد الدول الدائمة العضوية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة