استسلام سبعة فلسطينيين حاصرتهم الشرطة المصرية برفح   
الاثنين 1425/8/19 هـ - الموافق 4/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 7:49 (مكة المكرمة)، 4:49 (غرينتش)

اتفاقية أوسلو تمنح سيطرة أمنية لإسرائيل على طول 12 كلم بين غزة ومصر (رويترز-أرشيف)

أعلنت مصادر في الشرطة المصرية استسلام سبعة فلسطينيين إلى السلطات المحلية في مدينة رفح جنوب قطاع غزة بعد حصار دام أكثر من يوم.

وتسلل الفلسطينيون السبعة عبر السياج الشائك الذي يفصل بين الحدود المصرية والفلسطينية في قطاع غزة.

ورصدت الشرطة المصرية التي تتولى الأمن في المنطقة تحركاتهم ووقع تبادل لإطلاق النار لجأ بعده الفلسطينيون إلى إحدى المزارع حسب ما أفاد به المصدر نفسه.

وأفاد شهود أن الشرطة حاصرت المزرعة مطالبة الفلسطينيين عبر مكبرات الصوت بالاستسلام، بيد أن المتسللين هددوا باستخدام كمية كبيرة من الأسلحة والمتفجرات لو تمت مهاجمتهم.

وفاوضت الشرطة على استسلامهم مدة 36 ساعة توصلت في نهايتها إلى اتفاق استسلم بموجبه الفلسطينيون بلا مقاومة حسب ما أكد المصدر، من دون أن يعطي تفاصيل إضافية عن شروط الاتفاق.

كما لم تتوفر معلومات عن أسباب محاولة التسلل. ونقل الفلسطينيون السبعة إلى القاهرة حيث سيخضعون للاستجواب.

وتنص اتفاقية أوسلو على أن تبسط قوات الاحتلال سيطرته على المنطقة الفاصلة الممتدة على طول 12 كلم بين غزة ومصر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة