مظاهرة بالعاصمة السورية رفضا للحرب على العراق   
السبت 1426/8/21 هـ - الموافق 24/9/2005 م (آخر تحديث) الساعة 23:35 (مكة المكرمة)، 20:35 (غرينتش)

مظاهرة دمشق ترفض المشروع الأميركي لتقسيم العراق (الفرنسية)

تظاهر مئات الأشخاص وبينهم عراقيون وفلسطينيون اليوم في شوارع العاصمة السورية تعبيرا عن معارضتهم للحرب على العراق حيث قاموا بإحراق العلم الأميركي.
 
ورفع المتظاهرون لافتات تندد باحتلال القوات الأميركية للعراق وتحمل شعارات مثل "قاوم ولا تساوم" و"دماء شهداء العراق تنير درب المقاومة العربية" و"من فلسطين إلى لبنان إلى العراق مقاومة عربية واحدة".
 
وشاركت في التظاهرة التي نظمتها لجنة الدفاع عن العراق، كافة الأحزاب في سوريا إضافة إلى منظمات حقوق الإنسان وهيئات المجتمع المدني.
 
وقال بيان للجنة الدفاع عن العراق إن الهدف من المظاهرة هو التعبير عن التضامن مع المقاومة العراقية التي تدافع عن الأمة العربية والإسلامية. وأشار البيان إلى أن اللجنة دعت إلى مظاهرات مماثلة في واشنطن ولندن وباريس ونيويورك للتعبير عن رفض الاحتلال الأميركي للعراق.
 
وقال رئيس المكتب التنفيذي للجنة، منصور الأطرش في تصريح صحفي "توجد قضية أساسية هي العراق والتي أصبحت أهم قضية للعرب الآن".
 
وحذر من أنه "إذا نجح الأميركيون في تطبيق برنامجهم التقسيمي في العراق فسوف يقسمون الأمة العربية ونحن مقبلون على حقبة من الظلام إذا لم يتكاتف" العرب.
 
من جانبه قال رجاء الناصر رئيس الهيئة الأهلية لمناهضة الصهيونية إن "احتلال العراق هو خطر على سوريا وعلى كل البلاد العربية وإننا نساند العراق بكل الوسائل المتاحة لدينا".
 
وتزامنا مع مظاهرة دمشق شهد كل من لندن وواشنطن مسيرات حاشدة تطالب بوقف الحرب على العراق وبسحب القوات البريطانية والأميركية من هناك. كما ردد أكثر من مائة متظاهر في العاصمة الفرنسية


شعارات مناهضة للحرب بالقرب من سفارة الولايات المتحدة. وفي العاصمة الإيطالية نظم العشرات تجمعا أمام السفارة الأميركية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة