انفجار بدمشق ومداهمات بحماة والمعارضة تتقدم بحلب   
الأحد 1436/1/10 هـ - الموافق 2/11/2014 م (آخر تحديث) الساعة 20:31 (مكة المكرمة)، 17:31 (غرينتش)

وقع انفجار وسط العاصمة السورية اليوم موقعا قتلى وجرحى، في حين واصل النظام غاراته الجوية على دمشق وريفها وحمص وإدلب، مما أوقع قتلى وجرحى، كما قام النظام بمداهمات لبيوت المدنيين في سهل الغاب بحماة، وتمكنت المعارضة من إحراز تقدم في حلب. 

وقد قتل اثنان وأصيب خمسة آخرون اليوم الأحد جراء انفجار وقع بحي المزة غربي دمشق بمحيط كليتي الآداب والطب بالمنطقة.

وتضاربت الأنباء حول طبيعة الانفجار، فتناقلت صفحات وإعلام النظام أن التفجير ناجم عن انفجار حزام ناسف كان يرتديه مسلح، مما أدى لمقتله ومقتل مسلح آخر كان يرتدي حزاما ناسفا أيضا.

 فيما نفى شهود عيان وناشطون من المنطقة ما تناوله إعلام النظام بهذا الخصوص، وأفادوا بأن الانفجار ناجم عن انفجار عبوة ناسفة، فيما ذكر آخرون أن صوت الانفجار ناجم عن سقوط قذيفة هاون.

وسبق هذا الانفجار مقتل شخص وإصابة أربعة آخرين جراء سقوط قذيفة هاون على حي الكباس بالعاصمة دمشق.

وإزاء ذلك تعالت أصوات المؤيدين للنظام من خلال وسائل التواصل الاجتماعي بالسؤال عن كيفية تمكن "انتحاريين" من الوصول إلى مكان التفجير مع الوجود الكثيف للحواجز في العاصمة.

كتائب المعارضة تواصل هجماتها ضد قوات النظام بعدة مناطق بسوريا (رويترز-أرشيف)

خسائر النظام
وأمس لقي ثلاثون عسكريا ينتمون للجيش النظامي مصرعهم أثناء محاولتهم التسلل إلى المناطق الواقعة تحت سيطرة الجيش السوري الحر في ريف دمشق.

وأوضح بيان صادر عن الهيئة العامة للثورة السورية أن اشتباكات عنيفة اندلعت بين مقاتلي الجيش الحر وقوات النظام أثناء محاولة الأخيرة التسلل إلى منطقة "حوش الفارة" التابعة لمدينة دوما بريف دمشق.

وأشار البيان إلى أن النظام أعقب العملية الفاشلة بتحليق لطائرة حربية أمطرت حوش الفارة بوابل من القذائف والصواريخ.

وأفاد ناشطون بأن قوات من المعارضة هاجمت أمس السبت فرع المخابرات الجوية في حرستا بريف دمشق مستخدمة أسلحة ثقيلة دون ذكر معلومات عن حجم الخسائر التي تكبدها النظام.

وفي حلب (شمال البلاد) سيطرت كتائب المعارضة اليوم على مبنيين في حي كرم الطراب بعد اشتباكات مع قوات النظام أسفرت عن مقتل وجرح عدد من عناصر النظام.

كما دارت اشتباكات بين قوات المعارضة وقوات النظام على جبهة حي سليمان الحلبي بحلب، مما أدى إلى سقوط جرحى من الطرفين.

بدورها، استهدفت قوات النظام حي صلاح الدين بحلب بقذائف الهاون والمدفعية مما أدى لسقوط عدد من الجرحى في صفوف المدنيين.

video

صواريخ وقذائف
وفي حمص (وسط البلاد) سقط قتلى وجرحى جراء استهداف جيش النظام بصاروخ أرض أرض حي الوعر شمال غربي المدينة تبعه استهداف المنطقة بقذائف، وبلغت الحصيلة الأولى خمسة قتلى بينهم طفلان وأكثر من ثلاثين جريحا.

كما دارت اشتباكات بين المعارضة والنظام في محيط مدينة تلبيسة بريف حمص الشمالي، مما أسفر عن مقتل أربعة من قوات النظام، فيما قتل عنصران من كتائب المعارضة وسط قصف بالمدفعية الثقيلة على المدينة.

أما في حماة (شمال حمص) فبدأ جيش النظام صباح اليوم الأحد عمليات اقتحام لقرى قبر فضة والكريم في منطقة سهل الغاب بريف حماة الغربي. وأشارت أنباء إلى إعدام مدنيين ميدانيا إثر اقتحام قرى الكريم وقنبر فضة، وشن الطيران الحربي غارتين على قرية الحويز في سهل الغاب.

وتصدت كتائب المعارضة لمحاولات تقدم جيش النظام فرد عليها الطيران الحربي بغارات جوية، مما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى من المدنيين.

في المقابل، أعلنت الجبهة الإسلامية عن تدمير حافلة تقل عناصر من جيش النظام على أطراف قرية الشريعة بسهل الغاب فيما لم تعرف تفاصيل العملية.

وفي إدلب (شمال سوريا) ألقى الطيران الحربي برميلين متفجرين على مدينة خان شيخون وبرميلا على بلدة معرة حرمة وشن غارة جوية على بلدة جبالا بريف المدينة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة