أردوغان يدعو لانتخابات جديدة مطلع نوفمبر   
الجمعة 7/11/1436 هـ - الموافق 21/8/2015 م (آخر تحديث) الساعة 16:32 (مكة المكرمة)، 13:32 (غرينتش)

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الجمعة عن انتخابات تشريعية مبكرة في الأول من نوفمبر/تشرين الثاني، بعد فشل محاولات تشكيل حكومة ائتلافية، وقال إنه سيتم تشكيل حكومة مؤقتة من أعضاء داخل البرلمان وخارجه إذا اقتضى الأمر.

وقال أردوغان، أمام الصحفيين لدى خروجه من مسجد في إسطنبول "إن شاء الله ستصوت تركيا مجددا في انتخابات تشريعية جديدة في الأول من نوفمبر/تشرين الثاني". وأضاف أنه سيلتقي رئيس البرلمان الاثنين لاتخاذ الإجراءات اللازمة.

وأفاد مسؤولون كبار أن أردوغان سيطلب من رئيس الوزراء أحمد داود أوغلو الذي يرأس حزب العدالة والتنمية تشكيل حكومة مؤقتة بعد محاولات استمرت أسابيع لتشكيل حكومة ائتلافية مع المعارضة، لكنها باءت بالفشل قبل انقضاء المهلة المحددة لذلك يوم 23 أغسطس/آب.

مسودة جدول زمني
وفي وقت سابق، نقلت وكالة الأناضول أن اللجنة العليا للانتخابات أعدت مسودة جدول زمني لإجراء انتخابات برلمانية مبكرة في الأول من نوفمبر/تشرين الثاني.

وقصّرت اللجنة المهلة المنصوص عليها في الدستور لإجراء الانتخابات المبكرة من تسعين إلى ستين يوما من تاريخ قرار إجراء الانتخابات.

وعرضت اللجنة المسودة على ممثلي الأحزاب السياسية الأربعة بالبرلمان (العدالة والتنمية، الشعب الجمهوري، الحركة القومية، الشعوب الديمقراطي) حيث من المنتظر أن يدرس الممثلون المسودة مع مسؤولي أحزابهم، وأن يبلغوا اللجنة في حال وجود مقترحات أو آراء لديهم.

وقد فشلت المفاوضات التي أجراها رئيس الوزراء المكلف داود أوغلو مع رئيس حزب الشعب الجمهوري كمال كليغدار أوغلو، وزعيم حزب الحركة القومية دولت بهتجلي بهدف تشكيل حكومة ائتلافية بعد انتخابات جرت في يونيو/حزيران الماضي فقد فيها حزب العدالة والتنمية أغلبيته البرلمانية.

وتنص المادة 116 من دستور البلاد على أنه يمكن للرئيس بعد التشاور مع رئيس البرلمان اتخاذ قرار بإجراء انتخابات جديدة، في حال فشل الحزب المكلف بتشكيل حكومة خلال 45 يوما من انتخاب ديوان رئاسة البرلمان الجديد.

وتأتي الدعوة للانتخابات الجديدة، في ظل توترات أمنية تشهدها تركيا بالتزامن مع حملة عسكرية بدأتها أنقرة قبل أسابيع ضد حزب العمال الكردستاني وتنظيم الدولة الإسلامية بعد تفجير دام وقع في بلدة سروج بولاية شانلي أورفا جنوبي البلاد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة