غوغل تؤجل إطلاق لوحي لأسوس ثنائي الإقلاع   
الأحد 1435/5/9 هـ - الموافق 9/3/2014 م (آخر تحديث) الساعة 15:26 (مكة المكرمة)، 12:26 (غرينتش)

أسوس كشفت عن حاسوب لوحي متعدد أنظمة التشغيل في أكتوبر/تشرين الأول الماضي (غيتي إيميجز-أرشيف)

ذكرت صحيفة ديجيتايمز التايوانية المعنية بشؤون التقنية أن شركة غوغل الأميركية ضغطت على شركة أسوس التايوانية لتأجيل إطلاق حاسوبها اللوحي الثنائي الإقلاع الذي كشفت عنه الشركة مطلع العام الجاري خلال معرض الإلكترونيات الاستهلاكية ويعمل بنظامي التشغيل ويندوز وأندرويد.

وبحسب الصحيفة فإن إطلاق حواسيب لوحية تعمل بنظامي ويندوز وأندرويد لا يصب في مصلحة غوغل بقدر ما يصب بمصلحة منافساتها من شركات إنتل ومايكروسوفت ومصنعي الحواسيب، وذلك لأنها سترفع من معدل استخدام نظام ويندوز ومعالجات إنتل على الحواسيب اللوحية.

وتُعتبر مُعالجات "X86" من إنتل الوحيدة حاليا القادرة على دعم الإقلاع الثنائي في الحواسيب اللوحية، وكانت الشركة أطلقت مطلع العام الجاري مبادرة لإنتاج حواسيب محمولة تعمل بكلا نظامي التشغيل أندرويد وويندوز، وقد انضمت إلى تلك المبادرة شركات عدة -ليس بينها غوغل ومايكروسوفت- نظرا لأن ميزة الإقلاع الثنائي قد تساهم بدعم مبيعات الحواسيب اللوحية.

ويُعتقد أن أسوس تتلقى دعماً قوياً من إنتل لإطلاق حاسوبها اللوحي الثنائي الإقلاع الذي يحمل اسم "ترانسفورمر بوك دويت"، كما أن مايكروسوفت قد تستفيد من هذه الفكرة لدعم حصة ويندوز في سوق الحواسيب اللوحية التي لا تتجاوز حاليا 3% مقارنة بنحو 60% لحواسيب أندرويد حسب إحصائية عن العام الماضي.

ويتميز حاسوب أسوس بأنه يضم زرا يسهل على المستخدم التحويل بسهولة بين نظامي التشغيل، ويتيح العمل بوضعي الحاسوب اللوحي أو المحمول، وهو يعمل بمعالج إنتل كور آي7 الجديد، ويضم ذاكرة وصول عشوائي بحجم أربعة غيغابايتات، ويملك شاشة لمسية بقياس 13.3 بوصة ذات الوضوح الكامل (1920×1080 بكسلا).

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة