شبكات التواصل تشغل موظفي بريطانيا   
الجمعة 26/8/1431 هـ - الموافق 6/8/2010 م (آخر تحديث) الساعة 6:34 (مكة المكرمة)، 3:34 (غرينتش)


أفادت نتائج بحث أجراه موقع بريطاني للتوظيف أن ما يضيعه الموظفون في مواقع التواصل الاجتماعي على الإنترنت -مثل فيسبوك وتويتر وغيرها- يكلف الشركات البريطانية مليارات الدولارات.

وتوصل الموقع الذي استطلع آراء ألف عامل بريطاني إلى أن نحو 6% -أي مليوني شخص من قوة العمل البريطانية البالغة 34 مليونا- يقضون ما يزيد على ساعة يوميا على تلك المواقع أثناء العمل، وهو ما يزيد عن ثمن يوم عمل كامل، ويمكن أن يكلف بريطانيا ما يصل إلى 14 مليار جنيه إسترليني (22.16 مليار دولار).

ونبه المدير الإداري للموقع لي فاير إلى أن ترك الأمور على حالها دون مراجعة "يمكن أن يؤدي إلى نتائج سلبية على إنتاجية الكثير من الشركات في مختلف أنحاء البلاد".

وأشار البحث إلى أن 55% من العمال البريطانيين اعترفوا بدخول مواقع التواصل الاجتماعي أثناء العمل، مع قضاء كثيرين منهم وقتا طويلا في إقامة علاقات صداقة والتصفح وإضافة الصور والتسجيلات المصورة.

وأقر 14% فقط ممن شملهم الاستطلاع بأنهم أصبحوا أقل إنتاجية نتيجة للتواصل الاجتماعي على الإنترنت، في حين ادعى 10% منهم أن هذا التواصل الاجتماعي "زاد كفاءتهم الإنتاجية".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة