إيقاف غواصة يشتبه بنقلها مخدرات قبالة سواحل المكسيك   
الخميس 15/7/1429 هـ - الموافق 17/7/2008 م (آخر تحديث) الساعة 15:31 (مكة المكرمة)، 12:31 (غرينتش)
تعد المكسيك نقطة عبور لتهريب المخدرات بين كولومبيا وأميركا
(الفرنسية-أرشيف)
تمكنت القوات البحرية المكسيكية أمس الأربعاء من اعتراض غواصة يشتبه في حملها مخدرات قبالة سواحل البلاد.

وصرح المتحدث باسم وزارة البحرية أن الغواصة المشتبه في نقلها كميات من الكوكاكيين اعترضت في المحيط الهادي على بعد 15 كلم من شواطئ ولاية أواكساكا جنوب البلاد.

وأضاف بنجامين مار أن القوات العسكرية التي كشفت الغواصة جوا أوقفت أفرادها الأربعة الذين لم يبدوا مقاومة ولم تكشف هويتهم، في عملية صعبة استخدمت فيها سفن ومروحيات.

وكانت الغواصة "غير العسكرية" البالغ طولها عشرة أمتار متجهة لقاعدة عسكرية مكسيكية قرب منتجع هواتولاكو البحري على ساحل المحيط الهادي حيث يفترض وصولها إليها ليلا.

وحسبما أفاد القائد مار، يصنع هذا النوع من الغواصات بغابة في كولومبيا لنقل المخدرات مضيفا أن الجيش سيعيدها إلى خليج سانتاكروز في هواتولاكو قرب المحيط الهادي.

وتعتبر هذه العملية الأولى التي يعترض فيها الجيش المكسيكي غواصة، وهي تستخدم مرارا لنقل المخدرات.

وتعجز السلطات عن كشف كوكايين يقدر بعشرات الأطنان يمر عبر المكسيك التي تعد نقطة عبور للتهريب بين كولومبيا والولايات المتحدة وغيرها من الدول بأميركا الوسطى سنويا.

وتبقى الطرق البرية هي الوسيلة المعتمدة لتهريب المخدرات بين كولومبيا والولايات المتحدة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة