حظر كتاب للظواهري بباكستان   
الاثنين 1431/12/9 هـ - الموافق 15/11/2010 م (آخر تحديث) الساعة 11:28 (مكة المكرمة)، 8:28 (غرينتش)
أيمن الظواهري (الفرنسية-أرشيف)
فرضت حكومة إقليمية في باكستان حظرا على كتاب جديد أصدره أيمن الظواهري، الرجل الثاني في تنظيم القاعدة. وعللت السلطات ذلك الحظر بالقول إن ما ورد في الكتاب يؤجج مشاعر الناس.

ونقلت صحيفة ديلي تايمز المحلية الباكستانية أن حكومة إقليم خيبر بختون خوا الباكستاني الشمالي الغربي فرضت حظرا على نشر وبيع كتاب الظواهري المترجم إلى اللغة الأوردية تحت عنوان "سبايدا سحر أور تيمتاماتا شيراغ" ويعني باللغة العربية "ضوء الفجر والمصباح المنطفئ".

وأمرت حكومة الإقليم بتسليمها جميع نسخ الكتاب فورا. وأوضح بيان صادر عن السلطات هناك أن هذا الكتاب يمكن أن يؤجج المشاعر الدينية لعامة الناس.

يُذكر أن كتبا ودراسات عدة صدرت سابقا تحمل توقيع الظواهري أشهرها "فرسان تحت راية النبي، الحصاد المر، الولاء والبراء، الكتاب الأسود".
ويوصف الظواهري بأنه الساعد الأيمن لزعيم القاعدة أسامة بن لادن، وتصنفه الولايات المتحدة بأنه أكثر الشخصيات المطلوبة حيث أصدر مكتب التحقيقات الفيدرالية مذكرة بالقبض عليه زمن الرئيس السابق جورج بوش عام 2001.
 
ورصدت الحكومة الأميركية مبلغ 25 مليون دولار لمن يدلي بمعلومات تفيد في القبض على الظواهري الذي يبلغ من العمر 59 عاما.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة