الخرطوم توقف صحيفة بدعوى عدم استيفاء شروط الاعتماد   
السبت 1426/5/19 هـ - الموافق 25/6/2005 م (آخر تحديث) الساعة 18:15 (مكة المكرمة)، 15:15 (غرينتش)

علقت السلطات السودانية صدور صحيفة سودانية ناطقة بالإنجليزية تصدر بجنوبي السودان, وسجنت ثلاثة من صحفييها بعد أن ألقت عليهم القبض في الخرطوم قبل إطلاق سراحهم بكفالة بلغت أربعة آلاف دولار.
 
وقال الصحفيون الذين يشتغلون في صحيفة جوبا بوست -أول صحيفة تصدر بالإنجليزية بجنوبي السودان- إن السلطات أبلغتهم أنهم غير مسجلين بطريقة صحيحة في مجلس الصحافة بالخرطوم.
 
وقال رئيس تحرير جوبا بوست بولين كينيي إن المدعي العام طلب منهم عدم التوقف عن سحب الصحيفة إلى أن تجرى المحاكمة, مضيفا أن الصحيفة مسجلة في الخرطوم وإن لم يكن أفرادها مسجلين.
 
كما ذكر صحفي آخر أن السلطات أبلغتهم أن على الصحيفة أن يكون لها حساب بالبنك ومكتب كبير وتكون مسجلة في الخرطوم, في حين اعتبر الصحفي جوزيف أليغو أن لا ضرورة لذلك بما أنها مسلجة لدى الحكومة المحلية بجنوبي السودان.
 
وكانت جوبا بوست –التي أنشئت قبل خمسة أشهر تقريبا- نشرت عددا من المقالات مؤخرا انتقدت تعليق السلطات قبل أسبوعين صحيفة خرطوم مونيتور الصحيفة الوحيدة الناطقة بالإنجليزية في الخرطوم.
 
وقد أمرت السلطات السودانية بتعليق صدور الخرطوم مونيتور بعد نشرها مقالات عن الاشتباكات الدامية التي جرت الشهر الماضي بين الأمن السوداني ونازحين بجنوب العاصمة الخرطوم.



جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة