نجل حسن نصر الله يقاوم بالشعر   
الثلاثاء 27/4/1428 هـ - الموافق 15/5/2007 م (آخر تحديث) الساعة 1:23 (مكة المكرمة)، 22:23 (غرينتش)

جواد نصر الله امتدح والده بوصفه رمزا للمقاومة (الفرنسية-أرشيف)
صدر هذا الأسبوع الديوان الأول لجواد نصر الله نجل الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله ركز فيه على دور الشعر في مؤازرة السلاح.

ويقول جواد (26 عاما) إن المقاومة ليست فقط بالقتال وإنما قد تكون بالشعر أيضا، مشيرا إلى أن الشعر كان طوال التاريخ عملية استنهاض وعملية إعلامية أيضا في الحرب.

وتضمن ديوان "حروف مقاومة" مجموعة من القصائد التي تمجد مقاومة إسرائيل وتحتفي بالشهداء ومن بينهم شقيقه الأكبر هادي نصر الله الذي قتل في اشتباك مع القوات الإسرائيلية في جنوب لبنان عام 1997 واحتجزت إسرائيل جثته قبل أن تعيدها في عملية لتبادل الأسرى عام 1998.

وقال جواد إنه في ذلك العام عندما بدأ الحديث عن عودة الشهداء -أي تقريبا بعد نحو عشرة أشهر من الاستشهاد- بدأ الحديث عن عملية التبادل "فأحببت أن أعمل شيئا ما"، مشيرا إلى أنه كان يشعر أن على القلم مؤازرة السلاح ومحاكاة القلب لصنع واقع يعكس حب الأرض وقدس القضية.

استهل جواد ديوانه بشكر والده قائلا "شكرا لأنك ملهمي وشكرا لأنك والدي وشكرا لأنك قائدي.. تعلمنا يوما بعد يوم معنى الحياة وجمال أنفسنا وحب الأوطان.. شكرا أيها المتربع على عرش القلوب".

وأوضح أنه طالما تنافس مع شقيقه هادي على الشهادة قائلا إنهما كانا يتسابقان في البيت من الذي يكون أولا. وردا على سؤال حول مشاركته في الحرب الأخيرة يقول جواد "فعلت ما يتوجب عليّ".

وأهدى قصيدة تحمل عنوان "أهل السلاح" إلى كل من يريد أن ينزع سلاح حزب الله.

وتنوعت المواضيع التي تطرق إليها جواد نصر الله في ديوانه من المناجاة الإلهية وأسرى العائدين من السجون الإسرائيلية ورجال الانتفاضة الفلسطينية والنصر الإلهي الذي يقول حزب الله إنه حققه على القوات الإسرائيلية في الحرب الأخيرة.

وكتب قصيدة "عراقي" إلى طفل عراقي اسمه علي إسماعيل عباس كان قد احترق وتقطعت أوصاله في أول الغزو الأميركي للعراق عام 2003.

وتقول القصيدة:

"قولوا ما ذنب العراق
وطن يموت بمهده ودم يراق
والأهل أين الأهل يا راعي السلام
قد سافروا في فلك شيطان الظلام
هذا السلام
فليلعن التاريخ هذا..
إن يكن هذا السلام".

وردا على سؤال عما إذا كان يرى نفسه جواد الشاعر أو المقاوم قال "الاثنان معا لا يمكن أن نفصل بينهما"، لكنه أضاف أن الأولوية للمقاوم لأن المقاومة هي التي ولدت الشعر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة