إطلاق نار هندي على حدود باكستان   
السبت 1430/9/23 هـ - الموافق 12/9/2009 م (آخر تحديث) الساعة 14:28 (مكة المكرمة)، 11:28 (غرينتش)

جنود هنود يعاينون موقع سقوط الصاروخين (الأوروبية)

أعلنت مصادر أمنية باكستانية أن قوات هندية أطلقت النار باتجاه الحدود الباكستانية "ردا على ما اعتقدت أنه صواريخ"، في حين اتهمت الهند باكستان باستهداف أراضيها بصاروخين، وهو ما نفته باكستان.

وفقا للمتحدث باسم قوات أمن الحدود الباكستانية نديم رضا لم يصب أحد في إطلاق النار الذي لم ترد عليه القوات الباكستانية، وقال رضا "لم نرد لأنها حدود دولية وكان من الممكن أن يتصاعد الموقف".

والتقى قادة قوة الحدود في وقت لاحق لمناقشة الحادث الذي يؤكد على العلاقات الهشة بين الخصمين النوويين.

من جهتهم قال مسؤولو أمن الحدود الهندية إن صاروخين أطلقا على الأراضي الهندية عبر الحدود من جانب باكستان.

"
اقرأ أيضا:

باكستان والهند..صراع مستمر
"
وذكر نائب المفتش العام للسلاح جاجير سنج أن سكان القرى الحدودية القريبة من نقطة تفتيش أتاري واجاه في منطقة أمريستار بولاية البنجاب الشمالية أبلغوا مسؤولي أمن الحدود بأن صاروخين سقطا في حقولهم الليلة الماضية.

وأضاف سنج "سقط الصاروخان على عمق نحو كيلومترين داخل الأراضي الهندية، ولم ترد تقارير عن وقوع خسائر، وردت قواتنا بإطلاق نار على الأراضي الباكستانية، ولم يحدث رد على ذلك".

وتابع "سلاح أمن الحدود عقد اجتماعا على مستوى عال مع مسؤولي الحدود الباكستانيين بعيد الحادث وقدمنا احتجاجا شديدا".

ويعد هذا ثاني حادث إطلاق نار من جانب باكستان على الأراضي الهندية في السنة الحالية، حيث كانت ثلاثة صواريخ قد سقطوا على الأراضي الهندية في أوائل يوليو/تموز الماضي.

ويأتي الحادث بعد ساعات من اتفاق البلدين على إجراء محادثات بين دبلوماسييهما قبل لقاء وزيري خارجية البلدين على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك هذا الشهر.

وتسبب الخلاف بشأن إقليم كشمير المتنازع عليه في حربين بين الهند وباكستان من أصل ثلاث حروب نشبت بينهما منذ سنة 1947 تاريخ انفصال باكستان عن الهند.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة