تقرير: الحب وسيلة ناجعة للتخلص من الوزن الزائد   
الأربعاء 1423/11/20 هـ - الموافق 22/1/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أظهر مسح نشرته مجلة إيطالية متخصصة بشؤون التغذية والصحة العامة أن الحب هو أنجع وسيلة للتخلص من الوزن الزائد. وقالت مجلة ديماغرير (إنقاص الوزن) إن الحمية الغذائية لم تعد ضرورية لأصحاب الكروش والأوزان الزائدة فالحل صار منذ الآن بيد الحب شريطة أن يكون صادقا.

وأشارت المجلة إلى أن ثمانية من كل عشرة إيطاليين وجدوا أن الوقوع بحب جديد هو أفضل طريقة للرجال والنساء للوصول إلى شكل الجسم المناسب، موضحة أنها تحدثت إلى 74 خبيرا في مجال إنقاص الوزن أثناء الإعداد للإستطلاع.

وقال خبير التغذية إيمليتو داميسيس إن الشوكولاته والحلوى والنشويات الأخرى تنشط المواد الكيماوية التي تنقل الإشارات العصبية وتسبب إحساسا عاما بالسعادة لكنها تؤدي أيضا إلى تراكم السعرات الحرارية. وأضاف "إذا كان الحب يجلب نفس الشعور بالسعادة فلن يحتاج المرء إلى هذه الأغذية لتحقيقها".

والمؤسف في الأمر أن آثار النحافة بسبب الحب لا تدوم إلى الأبد، إذا أظهرت المجلة أن ثلث الإيطاليين يرتفع وزنهم بعد الزواج في حين يعود وزن 23% منهم إلى الزيادة بعد إنجاب الطفل الأول، ولا تعاني قلة محظوظة تبلغ نحو 12% من تجدد زيادة الوزن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة