العاصفة برابيرون تقتل 46 شخصا جنوبي الصين   
الجمعة 1427/7/9 هـ - الموافق 4/8/2006 م (آخر تحديث) الساعة 16:30 (مكة المكرمة)، 13:30 (غرينتش)

 برابيرون تسببت في إجلاء مئات الآلاف (الفرنسية)
قتل 46 شخصا عندما اجتاحت العاصفة المدارية برابيرون جنوب الصين مصحوبة بأمطار غزيرة ورياح عاتية، مما تسبب في إجلاء نحو نصف مليون شخص وإرباك حركة النقل بشتى أنحاء المنطقة.

وقال التلفزيون الرسمي إن الضحايا سقطوا بإقليم غوانغدونغ الذي اجتاحته العاصفة بقوة تعادل قوة الإعصار أمس الخميس، وعرض مشاهد لأشجار ضخمة اقتلعت من جذورها على جانب الطرق.

من جانبه أوضح المكتب المركزي للأرصاد الجوية أن قوة العاصفة التي يوجد مركزها في غوانغشي غربي غوانغدونغ ستستمر في الاضمحلال مع تحركها إلى الداخل.

وقالت وكالة شينخوا للأنباء إن آلاف القوارب في غوانغشي عادت إلى الميناء قبل العاصفة، ولكن 40 سفينة تحمل ما يصل بمجمله إلى 100 صياد تقطعت بها السبل ولم تستطع الوصول إلى الشاطئ بسبب الرياح العاتية والأمواج المرتفعة.

وبرابيرون هي سادس عاصفة تجتاح جنوب الصين الذي مازال يعاني من آثار عواصف مدارية مثل بيليس وكايمي هذا الموسم. وقتلت العاصفة بيليس أكثر من 600 شخص عندما هبت في يوليو/تموز وأعقبتها على الفور كايمي التي أودت بحياة 30 شخصا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة