محاكمة بحرينيين احتجوا على حفلة غنائية   
الثلاثاء 1424/9/4 هـ - الموافق 28/10/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

بدأت محكمة جنايات بحرينية اليوم الثلاثاء النظر في قضية ضد 10 شبان بحرينيين بتهم إثارة الشغب خلال احتجاجات ضد حفلة غنائية لمغنية لبنانية وصفها إسلاميون بأنها منافية للأخلاق.

وقال المحامي حسن إسماعيل الذي يدافع عن أربعة من المتهمين إن لائحة الاتهام تليت عليهم وتتضمن إثارة الشغب وتكسير الممتلكات العامة غير أن جميع المتهمين أنكروا التهم. وأمرت المحكمة بإطلاق سراح المتهمين بعد دفع غرامة مالية. وستعقد الجلسة الثانية في 11 نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.

وكان نحو 200 شخص تظاهروا وقاموا برمي الحجارة والقنابل الحارقة في مواجهات مع الشرطة كما أتلفوا سيارات لكنهم لم يتمكنوا من إيقاف الحفل الذي أقامته المغنية نانسي عجرم يوم 22 من الشهر الجاري.

وألقت الشرطة القبض على 16 شخصا لكنها أطلقت سراح ستة منهم فيما بعد لعدم كفاية الأدلة ضدهم.

وطالب نواب إسلاميون في البرلمان بإيقاف الحفل واتهموا عجرم بعدم مراعاة القيم الإسلامية بأدائها "الفاضح". وكان رجال أعمال قد حذروا من أن أعمال عنف مشابهة قد تجبر رؤوس الأموال على الهروب من البحرين وهي أقل دول الخليج العربية ثراء.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة