روحاني: لا اتفاق مع الدول الكبرى بدون رفع العقوبات   
الأربعاء 1436/6/26 هـ - الموافق 15/4/2015 م (آخر تحديث) الساعة 14:05 (مكة المكرمة)، 11:05 (غرينتش)

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني الأربعاء إن بلاده لن توافق على إبرام اتفاق نووي شامل مع الدول الكبرى إذا لم تُرفع كل العقوبات التي فُرضت على إيران، بينما بدأ وفد من الوكالة الدولية للطاقة الذرية محادثات مع المسؤولين الإيرانيين في طهران بشأن النقاط العالقة في الملف النووي.

وأوضح روحاني في تصريحات له بمدينة رشت بشمال البلاد نقلها التلفزيون الإيراني الحكومي "إذا لم تكن هناك نهاية لجميع العقوبات، فلن يكون هناك اتفاق". وقال إن الاتفاق يجب أن يتضمن إعلانا لإنهاء العقوبات "القمعية".

وأضاف أن السلطة التي مُنحت للكونغرس بمراجعة أي اتفاق مع إيران قبل التوقيع عليه هو شأن أميركي داخلي تماما، قائلا "نحن نتفاوض مع الدول الكبرى وليس الكونغرس". وأشار إلى أن طهران ترغب في إنهاء العزلة بالتفاعل البناء مع العالم وليس المواجهة.  

وفد الوكالة الدولية
من جهة أخرى، بدأ وفد من الوكالة الدولية للطاقة الذرية برئاسة مساعد مدير الوكالة ترو واريو رانتا محادثات مع المسؤولين الإيرانيين في طهران بشأن النقاط العالقة في الملف النووي الإيراني.

وسيبحث وفد الوكالة موضوعين لم يُحلا بين الطرفين، الأول يتعلق بشكوك الوكالة بشأن تجارب لتفجيرات نووية في موقع مريوان، والثاني بشأن اختبارات نقل ذرة النيترون في الأنشطة النووية الإيرانية، وإمكانية استخدامها في تجارب نووية غير مدنية.

وكان الجمهوريون والديمقراطيون في لجنة الشؤون الخارجية بمجلس الشيوخ الأميركي قد وافقوا بالإجماع أمس الثلاثاء على مشروع قانون يعطي الكونغرس حق الاطلاع على أي اتفاق نهائي بشأن نووي إيران، وهو ما يعزز دور الكونغرس في المفاوضات الدولية التي ستستأنف بعد أيام.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة