الأحزاب والقوى العربية تدين قرار تقسيم العراق   
الاثنين 1428/9/19 هـ - الموافق 1/10/2007 م (آخر تحديث) الساعة 2:25 (مكة المكرمة)، 23:25 (غرينتش)

المؤتمر القومي الإسلامي ونظيراه القومي العربي والأحزاب العربية دانوا قرار الكونغرس (الجزيرة-إرشيف)

دانت ثلاثة تجمعات ائتلافية عربية قرار مجلس الشيوخ الأميركي بتقسيم العراق، واعتبرته جزءا من مشروع الشرق الأوسط الكبير.

يشار إلى أن مجلس الشيوخ أقر الأربعاء الماضي اقتراحا غير ملزم قدمه السيناتور الديمقراطي جوزف بايدن، ينص على تقسيم العراق إلى كيانات ثلاثة، كردية وسنية وشيعية.

وذكر بيان صادر عن المؤتمر القومي العربي والمؤتمر القومي–الإسلامي، والمؤتمر العام للأحزاب العربية، أن قرار مجلس الشيوخ بتقسيم العراق إلى ثلاث "دويلات" هو استكمال لهدف الحرب على العراق و"خطوة في إطار المشروع الصهيوني الرامي إلى إقامة شرق أوسط كبير مكون من دويلات فسيفسائية إثنية وطائفية وجهوية".

والمؤتمر القومي العربي هو تجمع سياسي يضم شخصيات سياسية وفكرية تنتمي للتيار القومي العربي، أما القومي-الإسلامي، فهو تجمع مماثل يضم قوميين عربا وإسلاميين.

واعتبرت المؤتمرات الثلاثة في البيان الذي تلقت الجزيرة نت نسخة منه أن القرار "شر مستطير" على العراق "وسابقة" يمكنها إصابة بلدان عربية وإسلامية أخرى.

ورأى البيان أن إحباط مخطط تقسيم العراق يشكل إنقاذا للدول العربية والإسلامية وليس للعراق وحده.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة