هادي يهدد بمقاطعة محادثات الكويت   
الاثنين 1437/10/6 هـ - الموافق 11/7/2016 م (آخر تحديث) الساعة 8:39 (مكة المكرمة)، 5:39 (غرينتش)
قال الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي إنه لن يعود إلى المشاركة في مشاورات الكويت إذا أصدرت الأمم المتحدة قرارا بتشكيل حكومة ائتلافية مع الحوثيين.

وأضاف هادي خلال زيارته لمدينة مأرب التي وصلها أمس الأحد أنه لن يسمح للحوثيين بإقامة "دولة فارسية" في اليمن.

وعلم مراسل الجزيرة في نيويورك أن جهودا بذلتها الحكومة اليمنية بمساندة من المجموعة العربية ودول أفريقية أحبطت مساعي في مجلس الأمن لإصدار بيان يؤيد تشكيل حكومة وحدة وطنية تضم الحوثيين وممثلين عن الرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح.

وقال مصدر دبلوماسي للجزيرة إن دولا غربية دعمت صيغة بيان تراعي مطالب الحكومة اليمنية.

لكن روسيا اعترضت على الصيغة مما حال دون تبني بيان لدعم جهود المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ أحمد لتحقيق تقدم في محادثات الكويت.

وتطالب الحكومة اليمنية بتنفيذٍ متسلسلٍ لقرار مجلس الأمن رقم 2216 القاضي بإزالة جميع آثار الانقلاب أولا ثم بدء العملية السياسية.

لكن الحوثيين يشترطون البدء بتشكيل حكومة يكون مقرها صنعاء الخاضعة لسيطرتهم ثم بعد ذلك إزالة آثار الانقلاب.

وفي السياق نفسه نقلت وكالة الأناضول عن مصادر من الحكومة اليمنية وجماعة الحوثي أن مشاورات السلام لن تستأنف على الأرجح في موعدها الذي حددته الأمم المتحدة وهو يوم 15 يوليو/تموز الجاري، بسبب خلافات بين الجانبين.

ويشار إلى أن مشاورات الكويت انطلقت في 21 أبريل/نيسان الماضي برعاية أممية، غير أنها لم تحقق اختراقا في الأزمة نتيجة تباعد وجهات النظر بين وفد الحكومة وممثلي جماعة الحوثي والرئيس المخلوع صالح.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة